فساد لحم السلوى: الرد على شبهة خطأ علمي

إنضم
1 فبراير 2016
المشاركات
685
مستوى التفاعل
19
النقاط
18
الإقامة
مصر
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"لَوْلاَ بَنُو إِسْرَائِيلَ لَمْ يَخْنَزِ اللَّحْمُ، وَلَوْلاَ حَوَّاءُ لَمْ تَخُنْ أُنْثَى زَوْجَهَا الدَّهْرَ"‏‏

لقلة ثقة اليهود في استمرار رزق الله لهم، عندما كان ينزل عليهم يوميا في صحراء التيه منا وسلوى، كانوا يدخرون منه للغد.. فأفسده الله عليهم.
أما حواء فلم تنصح آدم بالامتناع عن الأكل من الشجرة، فهذه خيانة له، بل ويقال أنها أكلت أولا أو شجعته على الأكل أولا.


قيل في تفسيره:

- لم يكن اللحم يفسد قبل إدخار بني إسرائيل للحم السلوى، وطرأ الفساد على اللحوم من وقتها.
لكن ألم تكن البكتيريا والجراثيم موجودة في الأرض قبل هذا؟!

- لم يكن الناس يدخرون اللحوم، بل يأكلونها طازجة ويعطون الباقي لجيرانهم. فلم يعرف البشر أصلا أن اللحوم تفسد تلقائيا عند إدخارها.
لكن هل يعقل أن البشرية كلها من البداية وحتى أيام بني إسرائيل لم تخزن ولو قطعة لحم واحدة لأكثر من يوم؟! ألم يوجد بخلاء بين البشر قبل اليهود؟!

- كان اللحم يفسد قبل بني إسرائيل، وكان الناس يعلمون هذا. أما المقصود من الحديث فهو أن الله، بعلمه المسبق بما سيفعله بنو إسرائيل، وضع قوانين فساد اللحم في الطبيعة من البداية. أي أن الحديث يتكلم عن التقدير المسبق في علم الله.

أما بخصوص حواء فقد قدّر مسبقا أنها ستخون آدم في موضوع النصيحة بالأكل من الشجرة المحرمة، فوضع قانونا طبيعيا يسمح بحدوث هذا، ثم اطرد هذا القانون فيما بعد بين النساء. ولولا إرادة الله لحدوث هذا من حواء لكان قد جعل القانون الطبيعي للزوجية أن الزوجات يستحيل عليهن خيانة أزواجهم بتقديم نصيحة فاسدة. لكن قدر الله وما شاء فعل.

قال العراقي: "ويحتمل أن التغير كان قديما قبل وجود بني إسرائيل، سببه ما علمه الله مما يحدث من بني إسرائيل بعد ذلك، والله أعلم"
من "طرح التثريب" (7 / 65)

Al-Iraqi said: "It's possible that spoilage was already in existence in ancient times before the Israelites, while the reason behind its existence is that God knew in advance what the Israelites would commit later. Allah knows best". Source: tarh al-tathreeb.
 
عودة
أعلى