التعريف بأساتذة التفسير "جامعة الأزهر الشريف"

إنضم
29 مايو 2007
المشاركات
444
مستوى التفاعل
2
النقاط
18
الإقامة
مصر
منهم شيخنا
الشيخ الأستاذ الدكتور السيد محمد دسوقي عبد الخالق
، من مواليد 9/3/1932 القاهرة حي العباسية العباسية
حفظ القرآن بمدرسة ( جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالعباسية)
التحق بالأزهر سنة 1947 بعد اجتياز النجاح في امتحان القرآن الكريم بمعهد القاهرة وكان وقتها (لا يوجد إلا ذلك المعهد في القاهرة ) ونجح في الابتدائية وكان ترتيبه العاشر على المملكة المصرية وقتها ونجح في الثانوية الأزهرية وكان الثاني على الجمهورية والأول على طلاب القاهرة .
التحق بكلية أصول الدين وتخرج بتقدير ممتاز وكان الأول على الفرقة الرابعة قسم التفسير والحديث والتحق بالدراسات العليا وتخرج بتقدير جيد جدا وحصل على أعلى مجموع في الفرقة 87% وهي مساوية في ذلك الوقت للماجستير وحصل على الدكتوراه في التفسير وعلوم القرآن بتقدير مرتبة الشرف الأولى وكان موضوعها سورة الزخرف دراسة موضوعية مقارنة تحليلية وكان المشرف على الرسالة الأستاذ الدكتور محمد عبد المنعم القيعي وكانت لجنة المناقشة مكونة من المشرف على الرسالة والأستاذ الدكتور محمد سيد طنطاوي والأستاذ الدكتور الحسيني أبو فرحة وكان هذه اللجنة لها أثر في نفسه واستفاد منها علما وخلقا طيبا وكان ذلك الأثر في حياته العلمية والعملية
ومن أساتذته الأستاذ الدكتور محمد السيد الكومي والدكتور عبد العظيم الغباشي والدكتور محمد حسين الذهبي والدكتور التازي أستاذ الحديث والدكتور عوض الله حجازي والدكتور عبد الغني الراجحي
أما تلاميذه ا.د/ المحمدي عبد الرحمن الثلث أ.د/ حسن وتد والكثير ممن بلغ درجة أستاذ وأستاذ مساعد كما أشرف على رسائل علمية بكلية البنات الإسلامية بجامعة القاهرة وكان قد شرف بأن يكون عضوا في لجنة مناقشة فيها محمد سيد طنطاوي ،وأحمد عمر هاشم ،والأحمدي أبو النور.
وقد شرفت بمناقشة شيخي –حفظه الله لرسالة التخصص الماجستير وكانت مناقشته مفيدة لم يترك مسألة مهمة إلا وسألني فيها ليتأكد أني أفهم ما كنت أكتبه وكان في الرسالة عنوان القتل بالهوى" في نفسير "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَتَبَيَّنُوا وَلَا تَقُولُوا لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمُ السَّلَامَ لَسْتَ مُؤْمِنًا تَبْتَغُونَ عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فَعِنْدَ اللَّهِ مَغَانِمُ كَثِيرَةٌ كَذَلِكَ كُنْتُمْ مِنْ قَبْلُ فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْكُمْ فَتَبَيَّنُوا إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا (94)​
النساء فقال غيره هذه الآية تتحدث عن الصحابة فوافقت اللجنة على اختيار عنوان القتل بالاجتهاد وأجازت الرسالة بالإجماع بتقدير ممتاز جازاهم الله خيرا [1]
وكان يهتم النحو البلاغة كثيرا وسألته و أنا بالفرقة الثانية بالكلية لماذا سميت كليتنا بهذا الاسم
فقال هذا اختيار الشيخ المراغي يريد أن يقول هذه الكلية تدرس ركائز الدين وأسسه وأصوله من تفسير وحديث وعقيدة وعند شيخنا أخبار كثيرة وحكايات مفيدة لو قام إخواننا بقسم التفسير بالقاهرة فيسجلونها هنا لأدوا لنا خدمة جليلة نسأل الله أن يبارك في شيخنا وينفعنا بعلمه
مؤلفاته :
تفسير سور: المائدة والرعد وإبراهيم و الحج وثلاث أرباع من سورة النساء.
الجواهر الحسان في علوم القرآن ، دراسات في علوم القرآن ، بحث في الحقيقة والمجاز في القرآن ، بحث في النسخ في القرآن ، دراسات في السيرة التحليلية في الكتاب والسنة .
سافر أستاذا زائرا في السودان وأستاذا معارا بالمدينة المنور وأستاذا بجامعة محمد بن سعود.

[1] كان المشرف شيخنا العلامة الأستاذ الدكتور عبدالغفور مصطفي رحمه الله والمناقش الداخلي شيخنا الأستاذ الدكتور سيد دسوقي والمناقش الخارجي شيخا الأستاذ الدكتور محمد سعيد عطية عرام
 
الأستاذ الدكتور محمد سعيد عطية عرام

الأستاذ الدكتور محمد سعيد عطية عرام

ا" منقول من ملتقى أهل الحديث من مشاركات الأخ أبو جبر لأستاذ الدكتور محمد سعيد عطية عرام
الاسم/ محمد سعيد محمد عطية عرام.
الوظيفة: أستاذ ورئيس قسم التفسير وعلوم القرآن وعميد كلية أصول الدين والدعوة بالزقازيق سابقاً.
تاريخ الميلاد/ 2/10/1943. محل الميلاد: قرية البلاشون – مركز بلبيس – محافظة الشرقية
العنوان/ منيا القمح – محافظة الشرقية.
رقم التليفون/ 3661922/055- 1013835/010.
رقم البطاقة/ 1300811 .
الحالة الاجتماعية/ متزوج ولديه 3 أولاد ( ولد وبنتان ).

حياته العلمية :
1) حفظ القرآن الكريم وجوده في جمعية المحافظة على القرآن الكريم بالقرية على يد شيوخ أجلاء منهم الشيخ/ أحمد القشلان ، الشيخ/ أحمد خالد عراقي ( رحمهما الله تعالى )
2)التحق بمدرسة القرية الابتدائية وحصل منها على الشهادة الابتدائية الإلزامية .
3) التحق بمعهد الزقازيق الديني عام 1957/ 1958 م ، وحصل على الشهادة الابتدائية عام 1961/1962 م ، ثم حصل على الشهادة الثانوية الأزهرية عام 1966/1967 م وكان ترتيبه الخامس على طلبة القسم الأدبي على مستوى المعاهد الأزهرية بالجمهورية .
4) التحق بكلية أصول الدين بالقاهرة عام 1967 م وحصل منها على الأجازة العالية(الليسانس) عام 1971 م بتقدير جيد جداً وكان ترتيبه الثالث على الكلية تخصص ( التفسير والحديث).
5) التحق بالدراسات العليا بقسم التفسير وعلوم القرآن وحصل على درجة التخصص(الماجستير) في التفسير وعلوم القرآن الكريم من كلية أصول الدين بالقاهرة عام 1975م .
6 ) سجل رسالة(الدكتوراه) في قسم التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين بالقاهرة ، وحصل على درجة العالمية (الدكتوراه) في التفسير وعلوم القرآن بتقدير (مرتبة الشرف الأولى)فـي شهر أكتوبر عام1980م .
حياته العملية :
1) عين فور تخرجه مدرساً للعلوم الشرعية واللغة العربية بمعهد الزقازيق الديني حتى عام 1976م ثم رقي مدرساً أولاً سنة 1977 م ، وانتدب ليشرف على الدراسة في معهد منيا القمح في نفس العام .
2) أعير في نفس عام 1977 م ليعمل محاضراً في مادة التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض بالمملكة العربية السعودية ثم رقي إلى درجة أستاذ مساعد بعد حصوله على درجة(الدكتوراه) عام 1980 م ، وظل بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية حتى عام 1984 م .
3 ) عاد إلى مصر وعين مدرساُ بقسم التفسير وعلوم القرآن الكريم بكلية أصول الدين والدعوة فرع جامعة الأزهر بالزقازيق .
4) رقي أستاذاً مساعداً بكلية أصول الدين والدعوة بالزقازيق عام 1987 م بقسم التفسير وعلوم القرآن الكريم.
5) أعير مرة أخرى إلى جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية فرع أبـها بكلية الشريعة وأصول الدين قسم التفسير 1987 م أستاذاً مشاركاً .
6) رقي أستاذاً بكلية أصول الدين والدعوة بالزقازيق في شهر يناير عام 1994 م ، وعين رئيساً لقسم التفسير بالكلية في نفس العام .
7) عين عميداً لكلية أصول الدين والدعوة بالزقازيق في شهر 9 في عام 1995 م حتى أول عام 2005 م .
-- وقد أثرى الكلية بالعديد من الخدمات العلمية والإدارية في مـدة عمادته التي كان فيها مثالاً للأب الروحي لجميع العاملين والطلاب والأساتذة بالكلية على السواء.
مؤلفاته :
له العديد من المؤلفات التي تزيد على خمسين مؤلفاً تدور في معظمها حول الدراسات القرآنية من التفسير التحليلي والموضوعي وتفسير آيات الأحكام والإعجاز العلمي وفروع علوم القرآن الأخرى ، وكذلك العلوم الاجتماعية والثقافية.
المشاركات العلمية:
*شارك في العديد من اللجان العلمية ولجان وضع المناهج بجامعة الأزهر ، وجامعة الأمام محمد بن سعود الإسلامية بالمملكة العربية السعودية . كما شارك في لجنة تفسير القرآن الكريم بإذاعة القرآن الكريم بجمهورية مصر العربية برامج
( كلمات الرحمن، والتفسير الموضوعي ، وأوامر الرحمن في القرآن الكريم ، ونداءات القرآن) وغير ذلك.
*كما شارك في العديد من البرامج التي تدور حول الدراسات القرآنية بإذاعة وتلفزيون المملكة العربية السعودية أثناء إعارته .
* شارك في تسجيل كتاب تفسير فتح القدير الجامع بين فني الدراية والرواية للإمام الشوكاني ، بمركز الشرق الأوسط لرعاية المكفوفين بالرياض بالمملكة العربية السعودية فسجل المجلد الأول كاملاً وجزءً من المجلد الثاني في أكثر من ستة وثلاثين ساعة-( وأكثر من خمسمائة صفحة) .
* شارك في العديد من المؤتمرات العلمية والندوات والمحاضرات في المراكز العلمية والثقافية والمراكز الإعلامية في داخل مصر وخارجها ، كما اختير عضواً في اللجنة العليا للدعوة الإسلامية بمحافظة الشرقية ، يقوم بأداء خطب الجمعة بالمساجد وعقد اللقاءات الثقافية والندوات الدينية بالتجمعات الشعبية والمراكز الشبابية لشرح صحيح الدين بعيداً عن كل غلو وشطط وزيف .
* قام بتدريس التفسير وعلوم القرآن والإعجاز العلمي في القرآن الكريم بالمرحلة الجامعية والدراسات العليا وأشرف على العديد من الرسائل العلمية ( الماجستير والدكتوراه ) كما شارك في العديد من المناقشات والتحكيم لرسائل الماجستير والدكتوراه بجامعة الأزهـر والجامعات المصرية وغيرها من جامعات العالم العربي والإسلامي.
* عين عضواً في اللجنة العلمية الدائمة كمحكم لترقية الأساتذة والأساتذة المساعدين بقسم التفسير بجامعة الأزهـر وقد حكّم العديد من البحوث العلمية التي تدور حول القرآن الكريم وعلومه والتي تنشر في المجلات العلمية وغيرها .
* كما تشرف بقراءة العديد من كتب التراث العلمي في التفسير وعلوم القرآن والحديث وعلومه والعقيدة والأخلاق والفقه والتاريخ والسير وغيرها ، وحاضر مع العديد من كبار علماء عصره من أساتذة جامعة الأزهر وغيرها من العلماء والمفكرين في مصر والعالم العربي و الإسلامي.
جوائزه:
· منح العديد من الجوائز وشهادات التقدير من جهات ومراكز علمية متعددة تشهد بكفاءته العلمية وعلو كعبه في مجالات العلم وفروعه المختلفة.
شيوخه :
تتلمذ على يد نخبه كبيرة من أفاضل العلماء في العلوم الشرعية من الفقه والتفسير والحديث والتجويد والقراءات والعلوم العربية من النحو والصرف والأدب والبلاغة وغيرها من العلوم الكونية التي تدور حول الإعجاز القرآني .
ومن هؤلاء العلماء العظام والأساتذة الكرام :
1- فضيلة الأستاذ الدكتور / عبد الحليم محمود شيخ الأزهـر.
2- فضيلة الأستاذ الدكتور / محمد حسين الذهبي وزير الأوقاف .
3- فضيلة الأستاذ الدكتور / محمد السيد ندا .
4- فضيلة الأستاذ الدكتور / الحسيني عبد المجيد هاشم وكيل الأزهر .
5- فضيلة الأستاذ الدكتور / عبد الغني الراجحي .
6- فضيلة الشيخ / الحسيني أبو فرحة
7- فضيلة الشيخ / محمد الغزالي.
8- فضيلة الشيخ / محمود أحمد هاشم.
9- فضيلة الشيخ / محمد أبو زهرة .
10- فضيلة الشيخ / محمد الحديدي الطير.
*وغير هؤلاء وهم جم غفير من أفاضل العلماء وثقاتهم من لدن التحاقه بالتعليم الأزهـري حتى تخرج منه ، كما تتلمذ على كتب أصحاب الفضيلة الشيخ / محمد بن عثيمين وفضيلة الشيخ/ عبد العزيز بن باز وغيرهم من علماء المملكة العربية السعودية الأفاضل وعلماء العالم الإسلامي الذين أثروا المكتبة الإسلامية بالعديد من الكتب والبحوث النافعة رحمهم الله جميعاً رحمة واسعة ، وأجزل لهم المثوبة ، وجزاهم عني وعن الإسلام والمسلمين خير الجزاء ، وبارك في أثارهم وتلاميذهم إلى يوم الدين.
تلاميذه:
تتلمذ على يديه العديد من طلاب العلم بداخل مصر وغيرها من البلاد العربية والإسلامية في المراحل الجامعية وما بعدها من الدراسات العليا،وتخرج على يديه جم كبير من طلبة العلم من حملة الماجستير والدكتوراه من أبناء جامعة الأزهـر مصريين وغيرهم وأبناء جامعة الأمام محمد بن سعود الإسلامية سعوديين وغيرهم وهم الآن يشغلون مناصب مرموقة يؤدون الأمانة التي تحملوها في إخلاص نادر .
ثناء العلماء عليه
لقد أكرمه الله تعالى بمحبة الناس له في داخل مصر وخارجها وأثنى عليه معلموه ومخالطوه في جميع مراحل تلقيه العلم ووصفوه بالنبوغ والتواضع وحسن الخلق والاحترام والحب لشيوخه وإخوانه وأصحابه والسعي في جلب الخير لمن يعرفه ومن لا يعرفه.

**اللهم أدم فضلك على عبدك الفقير إلى رحمتك ، وثقل بعملة موازين حسناته وحسنات والديه ومعلميه وشيوخه جميعاً ( يوم لا ينفع مالً ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم )
والله من وراء القصد وهــو الهادي إلى سواء السبيل.
نشرها أحد المخلصين من تلاميذة الدكتور/ محمد جبر محمد حسن جبر
المدرس بقسم التفسير وعلوم القرآن الكريم، بكلية أصول الدين فرع جامعة الأزهر بالزقازيق
 
جزاكم الله خيراً أستاذنا الدكتور على هذا التعريف بهذين العلمين ..
وكتب الله لكم ذلك في موازين أعمالكم ..
وياحبذا لو عرّفتم - غير مأمورين - بطرف من رسائلهما المتخصصة ، التي نالا بها تلك الدرجات العلمية المرموقة .
رفع الله درجاتهم وإياكم في الدنيا والآخرة ..
 

الأخ الكريم على أعلى الله قدرك
معذرة لن أستطيع أن أكتب عن تفصيل رسائل و مؤلفات شيوخنا لبعد الشقة
لأني كنت أكتب تلك التراجم منذ سنين وكنت أريد أن أكتب عن شيوخنا لنعطيهم شيئا مما يستحقون كما كنت أتمنى بالرد على العلمانيين الذين يضخمون الأقزام و يكثرون من الكلام عن الرويبضة وما يشبهه فقلت شيوخنا أولى بالتعريف و لنظهر مصر والبلاد العربية بمظهر يليق بها ولعل الله يحدث بعد ذلك أمرا

ولكني وجدت أن الهوى سيتدخل وتلك شهادة سيحاسبني الله عليها والكثير سيغضب مني فتركت المشروع لكني أكتب هنا ما سطرته وما حصلت عليه من تراجم والرجاء من الأخوة المقربين ممن نكتب ترجمتهم أن يقوموا بالتوسع في تلك التراجم ويكتبوا لنا ما يفيدنا في ذلك الملتقى المبارك وليحذروا الهوى والمجاملة ....
 
الأستاذ الدكتور إبراهيم عبد الحميد سلامة

الأستاذ الدكتور إبراهيم عبد الحميد سلامة

الأستاذ الدكتور إبراهيم عبد الحميد سلامة
محل الميلاد شيشير طنطا 6/10/ 1936
الشهادة العالية من كلية أصول الدين القاهرة 1964 ممتاز مع مرتبة الشرف الثانية عين مدرسا بالمعاهد الأزهرية في 24/ 10 /1964
ماجستير في التفسير وعلوم القرآن الكريم كلية أصول الدين بالقاهرة 1970 ممتاز دكتوراه 1973 في التفسير من الكلية ذاتها بتقدير مرتبة الشرف الأولى عين معيدا بأصول الدين القاهرة من 1/8/1969 حتى 4/10/1972 مدرسا مساعدا من 5/ 10/1972 حتى 25/12/1973عين مدرسا بقسم التفسير وعلوم القرآن في26/12/1973 أستاذا مساعدا 9/1979أستاذا 13/4/1983
أعير إلى الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة أربع سنوات 1977/1980عمل بجامعة الإمارات فصلا دراسيا أستاذا زائر 1986
أعير لجامعة الإمام 1987 لمدة خمس سنوات دراسية عين وكيلا لأصول الدين والدعوة بطنطا 1982عين عميدا لها في الفترة الأولى في 17/1/1985بعد العودة من جامعة الإمام عين رئيسا لقسم التفسير ثم وكيلا للكلية ثم عميدا لها حتى أخر يوليو2002 حيث وصل سن المعاش
وله فيض الرحمن في تفسير سورة ال عمران جزء أول فيض الرحمن في تفسير سورة ال عمران الجزء جزء الثانيفي رحاب القرآن الكريم تفسير
في رياض القرآن الكريم تفسيرتفسير سورة يس محاضرات في علوم القرآن ثلاثة أجزاء السيرة التحليلية من الكتاب والسنة جزءان وله مهامات كثيرة في برامج كثيرة في برامج متعددة في الإذاعة والتلفزيون
 
الأستاذ الدكتور إبراهيم الديب

الأستاذ الدكتور إبراهيم الديب

الأستاذ الدكتور إبراهيم الديب [1]
اسمه : إبراهيم توفيق أبو بكر الديب
ولد :بشها –مركز المنصورة : عام 1944م
حفظ القرآن منذ صغره وأتمه في سن العاشرة تقريبا، ثم التحق بالأزهر عام 1955 م بمعهد المنصورة الديني –والمسمى حاليا بمعهد المنصورة الأزهري وكان متفوقا في دراسته الأزهرية حيث كان ترتيبه الخامس على الجمهورية في الشهادة الابتدائية لأزهرية –تساوي الإعدادية الآن وبعد إنهاء الدراسة الثانوية الأزهرية عام 65 التحق بكلية أصول الدين بالقاهرة ،وتخرج منها عام 69 ثم عين معيدا بذات الكلية بعد تخرجه بنحو شهرين بقسم التفسير والحديث.
وواصل طلب العلم بمرحلة الدراسات العليا بقسم التفسير حتى حصل على الماجستير عام 1971 ثم نال الدكتوراه عام 1977م
ثم نقل إلى كلية أصول الدين بالمنصورة مدرسا ورئيسا بقسم التفسير عام 78-1979م وتدرج في المراتب العلمية إلى أن حصل على درجة الأستاذية في التفسير عام 1991م
ودرس في جامعة الملك عبد العزيز وجامعة الإمام محمد بن سعود وله نشاط دعوي يتمثل في خطبة الجمعة ،ونشاط علمي يتمثل في مشاركته في الندوات العلمية .
وأشرف على عشرات من الرسائل العلمية ،كما شارك في فحص عشرات البحوث والنتاجات العلمية التي يرقي أصحابه إلى درجة أستاذ مساعد أو أستاذ في مصر والسعودية .
وقد ولي عميدا بكلية أصول الدين والدعوة بالمنصور منذ نحو خمس سنوات ابتداءً من عام 1997م ولا يزال حي يرزق ونسأل الله له حسن الخاتمة.

[1] قد حصلت على هذه الترجمة برسالة منه شخصيا عن طريق أحد المعيدين بالكلية وهو ا \ محمود الميهي
 
ارجو ان تعود لكتابة المشروع فما اصابك ما هو الا من تلبيس ابليس ليصدك عن التعريف بهؤلاء الاعلام اعلام الاسلام فلا تطعه
وهل من ترجمة للشيخ الاودن؟
 
أضم صوتي لصوت أخي جمال / وقد بحثت عن تاريخ وفاة الشيخ محمد محمود حجازي صاحب التفسير الواضح والوحدة الموضوعية ولم أجده ، فلعلك تتحفنا بترجمة الشيخ وتاريخ وفاته.
 
أكرمكم الله الكريم وجزاكم الله خيرا على تفاعلكم الكريم ولشيخنا الدكتور جمال أبو حسان هذه ترجمة الشيخ الأودن وهي قصة تدمع العين وتدمي القلب وتعرفنا بقدرنا كما ينبغي فليعلم كل من قدره
هذه كلمات من أحد تلاميذه د عبدالسلام الذهبي فقال لي -يوم 21/5/2011-
ولد بقرية سنيطة مركز أجا الدقهلية لعله تخرج في 1920 تقريبا درس مع الشيخ عبد المجيد اللبان عام 1952 بالدراسات العليا وكان زاهد يذهب للكلية من محطة مصر إلى الخاذندار ماشيا
وكان أحد كبار رجال الثورة يذهب إليه راكبا للمترو في الدرجة الأولى فقال له لو ركبت في الدرجة الثالثة ودفعت الفرق أجرة لأحد الفقراء فقال له أنا ألبس اللبس الميري ممنوع أركب الدرجة الثالثة فقال له إذا لم تلبسها فاركب الدرجة الثالثة . وكان ذلك القائد يشرب الخمر فقال له لا تشربها ثم سأله هل أقلعت عنها إما أن أن تقلع عناه أو لا تصاحبني وكان ذلك القائد أحد قادة الفدائيين في حرب فلسطين فكان الشيخ زعيما روحيا للفدائيين
وقال أحد تلاميذه إنه أعلم أحد أعلم عشرة بالأزهر وإن لم يكن أعلهم أو نحو ذلك
وكان يعاتب الشيخ اللبان على ملابسه التي يراها غالية الثمن وقد أوصى الشيخ اللبان أن يغسله الشيخ الأودن
أقبل مرة على مجموعة من الشيوخ في حديقة الكلية فقالوا تعالى هنا ستكون شيخا للأزهر فقال اللهم لا تجعلني شيخا للأزهر كررها عدة مرات وكان يتداول أن سيكون شيخا للأزهر
اعتقل وعمره أكثر 78 سنة ثم سافر للسعودية مات 1966 بعد استشهاد سيد قطب ورفاقه ودفن بالبقيع رحمه الله رحمة واسعة
 
ترجمة العالم المجاهد المحدث المفسر المربي الشيخ محمد الأودن

ترجمة العالم المجاهد المحدث المفسر المربي الشيخ محمد الأودن

وهذه ترجمة مختصرة من موقع الموسوعة التاريخية للإخوان المسلمين ففيها
الشيخ محمد الأودن ولد في عام 1894م وانضم لجماعة الإخوان المسلمين وكان أستاذ الحديث بجامعة الأزهر كان أستاذ الحديث الذي لا يضاهى، بلغ من أدبه مع حديث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه إذا بدأ في الشرح يخلع نعليه ويتربع تأدبًا مع ذكر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وكان يتصبَّب عرقًا في أشدِّ أيام الشتاء برودة، وهو ملتهب بوجدانه وروحه في جو الحديث النبوي الشريف

.;hk " وواحدا من خمسين عالما كان يضع دستور مصر في 13 يناير 1953م، يرى بهذه الصورة في عهد لم يحترم علماء ولا غيرهم.
ففي أحداث عام 1965م كان قد تجاوز الثمانين عاما وقد اعتقل كل أبناءه وحينما طلب من النظام أن يخرج احد أبناءه ليخدمه أمر شمس بدران باعتقاله أيضا ساخرا
و اعتقل كل أولاده فأرسل إلى المشير ((عبد الحكيم عامر )) لكى يتم الافراج عن احد ابنائه لكى يخدمه فى مرضه فكان مكسور الظهر يتحرك على كرسى متحرك
فأرسل الى شمس بدران وقال له خذ الرجل لأولاده كى يخدموه فى السجن اعتقل الشيخ المريض وادخلوه السجن ووضعوا مع كلاب جائعه كى تنهش لحمه
فماذا حدث قال شمس بدران لاحد جنوده اذهب ونظف الحجرة من دم الشيخ فعاد الجندى والعجب يملا وجهه قال له ما حدث
قال والله لقد رأيت عجبا رأيت الشيخ ساجدا والكلب واقف بجانبه يحرسه
وطلب الشيخ من شمس أن يأمر رجاله بإحضار طقم أسنانه الذى نسيه فى بيته فوعده شمس بذلك، وفى اليوم استدعاه ليؤكد على ضرورة الاعتراف بما هو منسوب إليه، فلما رفض الشيخ مرة أخرى، أمر شمس يسحق طقم أسنانه الذى كان قد أحضره بالفعل من بيت الشيخ، وهكذا اضطر الرجل أن (يرغط) الطعام طوال فترة سجنه .. ثم بدأ التعذيب .. ولما كان الشيخ قد تجاوز الثمانين من عمره وليس فى قدرته تحمل الفلكة ولا السياط السودانية المغموسة فى الزيت . فقد ابتكر شمس بدران طريقة جديدة لتعذيبه لم يستعملها إلا معه ومع المستشار حسن الهضيبي .. فماذا فعل شمس بدران؟ لقد أمر بحبس الرجل العجوز فى زنزانة واحدة مع عدد كبير من الكلاب.
... كانت الكلاب تقفز حوله، وتتبرز على ملابسه، وكان الشيخ لا يستطيع أن يقرب الطعام إلا بعد أن تشبع الكلاب فيمد يده إلى ما بقى منه لكى (يزغط) ، وبمرور الوقت أصبحت رائحة الزنزانة لا تطاق بأى حال من الأحوال، ومما زاد الطين بلة أن الكلاب أصيبت أطرافها بالشلل من شدة رطوبة الزنزانة فأصبحت لا تكف عن النباح ليلاً أو نهاراً !
... وفى منتصف ديسمبر 1965 خرج الشيخ من زنزانته لكى يذهب إلى خيمة من تلك الخيام التى نصبت لوكلاء النيابة .. يومها فوجئ الحرس بقذارة ملابسه، والرائحة النتنة التى تنبعث منه، فأمره أحدهم بالذهاب إلى الحمام للاستحمام بالماء البارد فرفض الشيخ قائلاً :
... هل هذه وسيلة جديدة لقتلى.. هل نسيتم أننا فى عز الشتاء ؟. فلما رأى الجنود إصراره على الرفض سكبوا عليه الماء البارد بالقصارى!!
... وأخيراً ذهب الشيخ إلى النيابة التى لم تكن تختلف أيامها عن السجن الحربى، فشرح لهم موقفه مقسماً بأغلظ الإيمان بأنه لا علاقة له بما كان يدور، وعندما خرج الشيخ من الخيمة استدعاه حمزة البسيونى وأمر الحلاق بحلق لحيته ونصف شاربه حتى يجعله أضحوكة الجميع ثم أمر ضباطه قائلاً انتفوا ما بقى من لحيته شعرة، شعرة، فلما نفذ الضباط الأمر، التفت شمس إلى الشيخ وقال له فى حسم: عليك بعدها (أى شعيرات ذقنه) فراح المسكين يفعل ما أمر به، حتى إذا ما انتهى من العد، فوجئ بحمزة ينهال عليه ضرباً بحجة أنه قد أخطأ فى العد .
... وذهب (النتف) بمعظم ذقنه ورغم ذلك أصر شمس على انتزاع ما بقى فيها فأمر رجاله بحرق ذقن الشيخ بأعواد الكبريت وبإطفاء السجائر فيها أيضاً حتى تورم صدغه تماماً.. وهكذا استمر البلاء بالشيخ الأودن وحكم عليه بالسجن لمدة سنة، ولما كان قد أمضى ما يزيد على العقوبة فى السجن الحربى، فقد تم الإفراج عنه
وا نتقد تصرفات الثوار فى كل مكان، ذات يوم فوجئ الشيخ باللواء عبد الحكيم عامر يزوره بلا سابق موعد ليعرض عليه منصب شيخ الأزهر، فى الحال أدرك الشيخ أن ذلك العرض ليس لوجه الله، ولكن لإجباره على السير فى الركاب، فرفض بإصرار، فأمر ناصر بتحديد إقامته وبث العيون حوله لترصد مقابلاته وتسجل عليه كلماته.. ثم واتت النظام فرصة التخلص منه، حين قبضت المباحث العامة على أعضاء جماعة الإخوان المسلمين عام 1965، فقبضت عليه هو الآخر"
وصفه الدكتور القرضاوي بقوله: الشيخ محمد الأودن، الرجل الربَّاني، الذي كان يتدفق إيمانًا وروحانية، ولم يدرسني في الكلية، ولكني زرته في بيته في الزيتون، والتقيت به، واستمعت إليه، وهو يعطي جليسه شحنة روحية قوية؛ لأن كلامه يخرج من قلبه فيلامس القلوب.
موقف تحكيه الحاجة زينب الغزالي رحمة الله عليها فتقول :
"ذهبت لزيارة أستاذي الجليل صاحب الفضيلة الشيخ محمد الأودن . وهو من القلة القليلة التقية النقية من رجال الأزهر . وكنت أستشيره في كل ما يعرض لي من أمور الدعوة وعلوم الإسلام . وكان يعتقد معي أن عدم اندماج السيدات المسلمات ربما يخدم الإخوان في فترة مقبلة . وقد كان يعلم ببيعتي للبنا ويباركها ويؤيدها كما كان يعلم ولائي للدعوة بعد استشهاد البنا وقبله . وجلست إليه أحدثه عن مأساة الأسر . كان يستمع إليّ في ألم شديد . وأنهيت حديثي بعرض ما فكرت في عمله في حدود إمكانياتي . وكنت أرى أنه لا يكفي أن نتألم وجراح الجوع وجراح السياط وجراح العرايا وتشرد النساء والأطفال يجرى بقسوة وشدة في دوائر حياة الدعاة والملبين والمجاهدين لتكون كلمة الله هي العليا . وأرى أني أستطيع كرئيسة للسيدات المسلمات أن أقدم العون إن شاء الله لأسر الإخوان بما يمكني الله فيه .
فقال لها الشيخ: لا تترددي في أي عون . والله هو المبارك للخطى . وعدت لأوضح له موقفي في الجماعة والثقة المطلقة في شخصي من السيدات المسلمات أعضاء الجماعة فقال لي فضيلته : قد أصبح فرضاً حتمياً عليك أن لا تبخلي بجهد في هذا الطريق وما تقومين به اجعليه بينك وبين الله تبارك وتعالى ثم أضاف : إن المنقذ الوحيد بأمر الله للإسلام هم هؤلاء المعذبون " الإخوان المسلمون " لا أمل لنا إلا في الله ثم في إخلاصهم وما يبذلون في سبيل الدعوة . اعملي يا زينب كل ما تستطيعين عمله ."
طلب الملك فيصل رحمه الله بعد سماعه لقصة الشيخ رسميا من مصر أن تسمح له بالسفر للعمل بمكة المكرمة وتم ذلك بأمر الله في أوائل عام 1967م ، ثم توافيه المنية في أطهر بقاع الأرض ، وينقل جثمانه إلى المدينة النبوية ليدفن هناك بجوار صحابة النبي صلى الله عليه وسلم لتتختم حياته بهذه الخاتمة الطيبة الكريمة المباركة ، و على الجانب الآخر تنتهي حياة جلاديه بالسوء ومياه المجاري و العياذ بالله .
يقول الأستاذ عباس السيسي : وما هى إلا شهور قليلة حتى استدعته جامعة الملك عبد العزيز ليعمل أستاذاً بها، وظل هناك إلى أن مات ودفن باليقيع بجوار الصحابة رضوان الله عليهم." ويقول تلميذ الشيخ الأودن محمد عطية: " ومضت الأيام وإذا فجأة يموت جمال عبد الناصر الذي كان يتعجَّل موت الأودن، بينما يعيش الأودن الشيخ المسن ليؤديَ رسالة ربه، يعلم ويربي وينصح، وبينما يموت عبدالناصر في مصر يموت الأودن في مكة خير بقاع الأرض، ونرى لأول مرة في تاريخ المملكة العربية السعودية يسمح لجسد ميِّت مات في مكة أن ينقل ويدفن بالمدينة
http://www.ikhwanwiki.com/index.php?title=محمد_الأودن
 
الأستاذ الدكتور عبد السلام محمد بركات الذهبي

الأستاذ الدكتور عبد السلام محمد بركات الذهبي

الأستاذ الدكتور عبد السلام محمد بركات الذهبي و هو تلميذ الشيخ الأودن الذي ذكر لي ترجمته عنه آنفا
الميلاد 29/9/1929
محل الميلاد برما مركز طنطا
التحق بمعهد طنطا الديني 1941 وحصل على الشهادة الابتدائية 1945 وحصل على الشهادة الثانوية1950 تخرج في كلية أصول الدين 1954 وحصل على الشهادة العالية التحق بكلية اللغة العربية وحصل على الشهادة العالمية مع إجازة التدريس عين مدرسا بالمعاهد الدينية وتدرج في وظائف التدريس حتى شغل وظيفة مدرس أول ثم وكيل المعهد ثم مفتش وظل بها حتى نقل إلى وظيفة مدرس مساعد في كلية أصول الدين والدعوة بالمنوفية حصل أثناء العمل بالمعاهد على الماجستير 1972 وسافر أثناء ذلك إلى الصومال والجزائر وسوريا مبعوثا من الأزهر تدرج في وظائف هيئة التدريس حتى بلغ سن التقاعد ثم عمل أستاذا متفرغا حتى عام 2000 حتى عمل أستاذ غير متفرغ حصل على العالمية 1982 سيدنا سلمان عليه السلام بين القرآن والكتب السماوية الأخرى عمل أستاذا زائرا بجامعة محمد بن سعود1992
أساتذته: احمد السيد الكومي
الحسيني سلطان عميد أصول الدين ووكيل الأزهر
محمد الشافعي الظواهري
إبراهيم زيدان ا تفسير
عبد الوهاب غزلان
 
بارك الله فيك فضيله الشيخ الدكتور/ عبدالحميد ونفع بك .
وعندى سؤال : هل من الممكن أن يضع الأزهر الشريف هذه التراجم كماده تُدرس للطلبه حتى نُعيد للأزهر مكانته وهيبته ونرفع بها همم طلبه العلم ؟
 
بارك الله فيكما وجزاكم الله خيرا
أما عن إدخال هذه التراجم في مواد الدراسة حسب اختيار أستاذ*المادة ولكن لتكن كالملح في الطعام يعني ترجمتين أو ثلاثة و لا يلزم الطلاب بها في الامتحان لضيق الوقت فعلم مناهج المفسرين عندنا في سنتين سنة للتفسير بالمأثور والأخرى للتفسير بالرأي ولكي ندرس أكبر قدر ممكن نكثف الدراسة عن القدماء و نذكر تراجم شيوخنا تكميلا للفائدة
أما بالنسبة لشيخنا العلامة إبراهيم خليفة فقد عطلني زملائي عن الكتابة عنه فمنهم من قال نريد أن نكتب عنه وسوف وسوف ولم يفعل واقترحت على شيخنا أن نكتب عنه مثلا بين الشيخ وتلاميذه نجمع كل ما انفرد به التلميذ عن شيخه من معلومات وتحقيقات وترجيحات
نعم كان يملي علينا إن احتجنا ونقول قال شيخنا
فقلت له جمعت ما يقرب من سبعة صفحات مما أمليته على في رسالتي فقال هناك من أملينا عليه عشرات الصفحات وعضهم كان ينقل من كتبي ما يقارب الأربعين صفحة قلت لذا يجب أن نبين و ننشر هذا العلم فهو مفرق بين الرسائل ولن تطبع رسالة منها إلا بعد سنين والكلام غير مميز فوافق على الاقتراح ولكن من يقوم به ربنا ييسر ويعين أحد الأخوة فيذهب للمكتبة وينقل لنا تلك النوادر أما عن ترجمة الشيخ فسوف أنقلها و أكتبها وقد ذكرت عنه بعض الفوائد منه مثلا تحت عنوان استدراكات على القاسمي شرح عبارةللآلوسي لكنها صعبة واللله الموفق
 
الأستاذ الدكتور إبراهيم عبد الحميد سلامة
محل الميلاد شيشير طنطا 6/10/ 1936
شكر الله للدكتور عبد الحميد على هذا البر بأساتذتنا وذاك الوفاء لأهل القرآن أهل الله وخاصته والشيء لا يستغرب من معدنه .
وبما أن هذه التراجم لهؤلاء العلماء هي مدد أهل العلم في المستقبل فمن الواجب علينا أن نسدد كل خلة تخص معلومة وردت فيها
ومن ذلك أن شيخي أ.د إبراهيم سلامه ولد في { شيشير } وصوابها بالباء{شبشير} والواقع أن محل ميلاده هو {حصة شبشير } والحصة وشبشير بقعة واحدة تقدم الولى منهما للاهتمام والاختصاص فتقول شبشير الحصة أو حصة شبشير .
ولشخي المفضال أطال الله عمره وأحسن في عمله ـ سيرة حافلة مع العلم والعلماء وترقيات الأساتذة ومناقشاته العلمية المتميزة أتمنى أن أذكرها فيما بعد إن شاء الله تعالى .
مع تحياتي
 
بارك الله فيك سعادة الدكتور عبدالفتاح فتح الله لك كل باب خير وفتح عليك فتوح العارفين والموضوع أكبر من ذلك فأرجو من كل أخ قريب من شيخ أن يذهب إليه ويعرفنا به من باب بيان أهل الفضل في زماننا فإن المعاصرة حجاب وبعد أن نفقد الشيخ يقال كان وكان
نريد من الأخوة أن يساعدونا في الدفاع عن ساحة الإسلام وعن ساحة العلم وعن ساحة الأزهر ترى كم منا كان يعرف الشيخ الأودن رحمه الله وكم من الناس يعرف طه حسين أو على عبدالرازق إنهم يغرقوننا بالحديث عنهم ونحن لا نعرف شيئا عن أئمة العلم وحضنة الدين
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله في أستاذنا الكريم على هذا المجهود الكبير والفكرة الرائعة
ولي رجاء صغير من فضيلتكم لو تكرمتم بترجمة الأستاذ الدكتور محمد حسين الذهبي،، أو -على الأقل- الإرشاد إلى مصادر ترجمته،، ولا يمكنني ان أنسى ما تفضل به الدكتور عبد الرحمن الشهري جزاه الله خيراً بالتعريف بشيء من ترجمته لكننا نطمع المزيد،، ...
جزاكم الله خيراً
أخوكم من الجامعة الإسلامية - بغداد (مرحلة الدكتوراة- البحث).
 
وأنا كذلك
أؤيد رأي أخي دكتور المستقبل القريب بإذن الله - عبد الله علي - على الترجمة للدكتور الذهبي رحمه الله ..
وأسأل الله أن يكتب جهودكم في موازين حسناته ..
إنه ولي ذلك والقادر عليه ...
 
وإن كان ثمة طلب آخر ..
واعذرني أستاذي الفاضل على إثقالي عليكم .
ألا وهو التعريف بالأستاذ الدكتور مصطفى زيد رحمه الله ..
لعلي أجد فيها من الزيادات ما لم أجده في الترجمة التي قدم بها د. محمد يسري وفقه الله للطبعة الجديدة من كتابه العجيب : النسخ في القرآن ..
والله يحفظكم ويرعاكم ..
 
بارك الله فيكم إخواني الكرام
بالنسبة للشيخ محمود حجازى علمت أن هناك رسالة علمية عنه لعلها بأصول القاهرة
ولعل سنة وفاته كما قال لي شيخي د عبدالستار في عام 1973 وسوف نتأكد ونزيد في التعريف به
وبالنسبة لأخي د عبد الله علي
فقد طلب من صديق لي بكلية الصيدلة جامعة الأزهر أن يطلب من ابن الشيخ الذهبي مساعدتنا في الكتابة عنه لا سيما ذكر بعض الأسرار
عن استشهاده وقد شافهنى ببعضها شيخا الدكتور عبدالستار ولكن لم نكمل ولم نتقن الحديث لانشغاله فسوف أذهب إليه ليخبرني بما يمكن نشره
وعندك ترجمة أحد تلاميذهد توفيق الديب
قلت له شيخنا د عبدالغفور مصطفى قال أفضل رسالة عندنا عن مناهج المفسرين الشوكاني مفسرا للدكتور الديب فقال لي د الديب هي من بركات الشيخ الذهبي كان له دور كبير فيها
وكان ميعاد المناقشة 7/7/1977 ولكن الشيخ استشهد
ثم جاء مشرف آخر حسب القوانين
وسوف أذكر لك أي معلومة ولا سيما عن كتبه رحمه الله
وإن شاء الله سوف ألبي طلب د على البشر عن الشيخ مصطفى زيد وليت الأخوة الكرام يساعدونا في اتمام أي ترجمة واللع المستعان
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك وجزاك الله خيراً .. ولا حرمنا الله من جهودكم وعلمكم .. وفقك الله لكل خير
وتحية إكبار وإجلال لهذا الملتقى الرائع .. إدارة وأعضاء
وأنا بانتظار أي جديد .. وأسأل الله أن يمنّ عليّ بزيارة إلى القاهرة.
 
وجدت ترجمة مختصرة للدكتور محمد حسين الذهبي رحمه الله في كتابه التفسير والمفسرون، طبعة دار الحديث، 2005م. وقد كتبها ابنه الدكتور مصطفى محمد حسين الذهبي، وتتميز هذه الطبعة بإضافة الجزء الثالث الذي هو من تأليف الدكتور مصطفى.
وهي طبعة منقحة، ومحققة.
 
الأستاذ الدكتور شحات حسيب خطاب الفيومي

الأستاذ الدكتور شحات حسيب خطاب الفيومي

الأستاذ الدكتور شحات حسيب خطاب الفيومي
عميد كلية أصول الدين والدعوة بالمنوفية
ولد حفظه الله 23/7/1947 بمحافظة الممنوفية التي تقع بين ذراعي نهر النيل ويشق الرياح المنوفي حفظ القرآن على الشيخ خليل أبو شنب
ثم التحق بمعهد منوف ثم كلية أصول الدين حيث تعلم على كبار الأساتذة منهم الشيخ الدكتور موسى شاهين لاشين والشيخ الدكتور عبدالغني عوض الراجحى و والشيخ الدكتور محمد أحمد يوسف القاسم والشيخ الدكتور الكومي
تعلم منهم إذا أردت أن تمتح فلا تمتح من الجدول وامتح من النهر[1]
هؤلاء الغلماء أثروا في تلاميذهم وقوموهم وقوموا فكرهم كانوا ضياء في حياتهم
أما شيخه الراجحي تعلم منه علما غزيرا فقد قرأ له القصةفي القرآن الكريم
الجدل في القرآن الكريم فقد كان رجلا عالما وقد كان شديدا على طلابه وكانت تلك الشدة صنعت منهم رجالا جعلتهم علماء
ومن شيوخه الإمام الشيخ الدكتورعبدالحليم محمود وكان ذلك الشيخ يدعو لطلابه و إذا دعا لواحد منهم استجاب الله له.
المؤهلات العلمية:-
1:- ليسانس أصول الدين في التفسير وعلوم القرآن سنة 1975
2:- التخصص (الماجستير) في التفسير وعلوم القرآن سنة 1979
3:- العالمية (الدكتوراه) في التفسير وعلوم القرآن سنة 1981
التدرج الوظيفي:-
1.عين فضيلته مدرسا مساعدا بتاريخ 24/1/1980
2.عين فضيلته مدرس بقسم التفسير وعلوم القرآن في23/1/1982
3.عين فضيلته أستاذا مساعدا بقسم التفسير وعلوم القرآن في 5/2/1986
عين فضيلته أستاذا بقسم التفسير وعلوم القرآن في مايو سنة 1990
4. عين فضيلته وكيل لكلية أصول الدين والدعوة بالمنوفية في 3/10/2000 حتى 10/9/2007
5- عين فضيلته عضو محكم لترقية الأساتذة لقسم التفسير وعلوم القرآن في عام 2005
6.عين فضيلته عضو اللجنة العالمية الدائمة لترقية الأساتذة لقسم التفسير وعلوم القرآن من عام 2007م حتى تاريخه
7. عين فضيلته عميدا الكلية أصول الدين والدعوة بالمنوفية اعتبارا من 11/9/2007 وما زال يشغل هذه الدرجة حتى تاريخه.
أهم المؤلفات :-
1- تأملات في سورتي يس والصافات 2- تأملات في سورتي لقمان والسجدة
3- القول الجميل في تفسير سورة الخليل 4- تفسير يوسف
5-أعلام خالدة في القرآن 6- الحب من منظور إسلامي
7-الأئمة الأربعة شموس في سماء الأمة الإسلامية 8-عقد المرجان في علوم القرآن
9-عقود الجمان من أسئلة القرآن
10- منهج القرآن في تهذيب الغريزة الجنسية
11-المؤتمر العالمي للسيرة والسنة النبوية
12-القصص القرآني
13- منهج القرآن في الرفق بالطير والحيوان
14-موقف القران من ظاهرة التبني
15-العواصم من العواصف البشرية
16-أعظم الخالدين
17- علم الحشرات في القران الكريم(عالم النمل)
وله مقالات خطيرة في حولية كلية أصول الدين بالمنوفية حيث تحدث منذ عدة سنوات قبل الثورة "الملكة الحسناء جائعة" يقصد مصر تحدث عن فساد بعض رجال الأعمال
وكتب مقال " الطريق إلى جهنم" تحدث فيه عن قصص واقعية لانتحار بعض الشباب بسبب الظلم والفقر واليأس ...
وكتب مقالا عن آيات الأخرس الشهيدة الفلسطينية التي ضربت مثلا في البطولة نسأل الله أن يصلح أحوالنا وأزهرنا وبلادنا.

[1] المَتْحُ: جَذْبُكَ الرِّشاء تَمُدُّ بيَدٍ وتأخُذُ بيَدٍ على رأس البئر. كناية عن طلب العلم من مصدره الأصلى من كتب السلف والمصنفين ففيها فوائد جمة
 
وفاة الشيخ الدكتور عبدالسلام الذهبي

وفاة الشيخ الدكتور عبدالسلام الذهبي

إنا لله وإنا إليه راجعون
فقد توفي شيخنا الأستاذ الدكتور عبد السلام محمد بركات الذهبي يوم الأحد الماضي 19/2/2012 ونظرا للأني كنت مريضا لم أعرف بذلك إلا بالأمس نسأل الله تعالى أن يرحمه رحمة واسعة
 
أخي الكريم بالنسبة لفضيلة الشيخ الفاضل المبجل الأستاذ الدكتور عبدالحي الفرماوي أستاذ ورئيس قسم التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين جامعة الأزهر له موقع على الانترنت به السيرة الذاتية لفضيلته
ثم إنه هناك العشرات من الشيوخ لم أكتب عنهم من كليات أصول الدين والدراسات الإسلامية وكليات البنات
وقد طلبت هنا في ملتقى أهل التفسير أن يقوم الأخوة بكتابة من يعروفون من الأساتذة
بل طلبت من الكثير من الزملاء في الكليات المنتشرة في مصر أن يقوموا بذلك
وقد أخبرني الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالفتاح عبد الغني رئيس قسم التفسير بالقاهرة أنه طلب من المعيدين عندهم أن يكتبوا عن الأساتذة
هذه فكرة مشروع كبير لابد أن يقوم به جمع غفير من طلاب العلم بشرط تقوى الله والنصيحة للدين وترك الهوى والمجاملة
حفظنا الله وإياك من كل سوء

 
نعم أخي الكريم وقد اتصلت بشيخي الدكتور عبدالرحمن الثلث فقال سوف نفعل ذلك وطلب من أحد الباحثين الدكتور يحي زكريا المدرس المساعد بكلية الدراسات الإسلامية فقال أنا وزملائي اتفقنا على ذلك وسوف نعد هذه التراجم والله المستعان
 
بسم1
أريد ترجمة لفضيلة العلامة الأستاذ الدكتور عبدالغفور مصطفي
لأنه من اساتذتي الذين أعتز بهم وأعترف بعلمهم الغزير إذا أمكن
 
وفي موقع كلية أصول الدين بالقاهرة تراجم لبعض الأساتذة نذكر منهم
أ.د / مسموع أحمد أبو طالب الشربيني .تاريخ الميلاد : 7/9/1939م.محل الميلاد : كفر سليمان البحري – مركز كفر سعد – محافظة دمياط .الحالة الإجتماعية : متزوج ويعول .محل السكن : القاهرة – حلمية الزيتون – ش 4 يحيى حزين بجوار المستشفى العسكري للعظام .النشأة والتعليم :
  • التحق بالأزهر سنة 1954 م , وحصل على الشهادة الابتدائية والثانوية الأزهرية من معهد دمياط الدينى سنة 1964م.
  • حصل على الليسانس من كلية أصول الدين جامعة الأزهر , قسم التفسير وعلوم القرآن الكريم , سنة 1968م.
  • حصل على شهادة الماجستير في التفسير وعلوم القرآن الكريم , سنة 1971م.
  • حصل على شهادة الدكتوراه فى التفسير وعلوم القرآن الكريم , سنة 1975 م .
موضوع رسالة الدكتوراه " سورة الكهف بين التفسير بالمأثور والمعقول " , دراسة وتحقيق .الوظائف الإدارية والعلمية :
  • التعيين مدرساً في المعاهد الأزهرية , سنة 1969م.
  • التعيين مدرساً بجامعة الأزهر , كلية أصول الدين , سنة 1975م.
  • التعيين أستاذاً مساعداً بكلية أصول الدين , جامعة الأزهر , سنة 1981م.
  • التعيين أستاذاً بكلية أصول الدين , جامعة الأزهر , سنة 1986م .
  • التعيين عميداً لكلية الدراسات الإسلامية , جامعة الأزهر بأسوان نوبا, سنة 1999م.
  • التعيين عميداً لكلية الدراسات الإسلامية والعربية , فرع جامعة الأزهر بدمياط , من سنة 2001 م حتى 2004م.
  • أستاذاً متفرغاً في كلية الدراسات الإسلامية والعربية حتى التعاقد مع جامعة البلقاء بالمملكة الأردنية الهاشمية , 2006م.
الإعارات :-
  • الإعارة إلى دولة البحرين أستاذاً للتفسير وعلوم القرآن الكريم بالكلية الجامعية .
  • الإعارة إلى المملكة العربية السعودية , جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية , كلية الشريعة واللغة العربية , أستاذاً للتفسير وعلوم القرآن الكريم " بالأحساء " " الهفوف ".
  • أستاذاً زائراً لجامعة أم درمان الإسلامية بالسودان .
  • أستاذاً زائراً لكلية الشريعة بجامعة آل البيت بالمفرق , المملكة الأردنية الهاشمية .
المؤلفات العلمية :
  • التفسير التحليلي لآيات مختارة من سورة البقرة .
  • آيات تحويل القِبلة في القرآن الكريم " دراسة تفسيرية " .
  • آيات قصة أصحاب الكهف " دراسة وتحقيق ".
  • آيات قصة موسى والعبد الصالح الخضر عليهما السلام " فى سورة الكهف " " دراسة وتحقيق ".
  • "آيات خلق الإنسان والأكوان في القرآن الكريم " , " تفسيراً موضوعياً" .
  • " أولو العزم من الرسل " عليهم الصلاة و السلام فى القرآن الكريم " " تفسيراً موضوعياً".
  • " العلم والعمل بين الثواب والعقاب في القرآ الكريم " , " تفسيراً موضوعياً" .
  • المفيد في علوم القرآن المجيد.
  • " القصص القرآني " , " آية وعبرة ".
  • وجوه الإعجاز في القرآن الكريم " بيان ودراسة ".
  • دقائق الحقائق في علم التفسير ومناهج المفسرين .
  • مؤلفات تحت الطبع في التفسير وعلوم القرآن .
  • التعاقد مع جماعة البلقاء بالمملكة الأردنية الهاشمية , ثم جامعة العلوم الإسلامية العالمية حتى تاريخه .
  • أستاذاً للتفسير وعلوم القرآن الكريم بكلية الدعوة وأصول الدين والدراسات العليا " قسم التفسير ".
الأنشطة العلمية :الإشراف على الرسائل العلمية : الماجستير والدكتوراه في التفسير وعلوم القرآن .المشاركة في العديد من المناقشات للرسائل العلمية .القيام بالمحاضرات العامة في مختلف المناسبات داخل جمهورية مصر وخارجها .اللقاءات الإذاعية والتلفازية العديدة .عضو اللجنة العلمية الدائمة لترقية الأساتذة بجامعة الأزهر .المشاركة في دورات تدريب أئمة ووعاظ وزارة الأوقاف في جمهورية مصر العربية .المشاركة في دورات تدريب أئمة العالم الإسلامي.أستاذ التفسير وعلوم القرآن الكريم للدراسات العليا بجامعة العلوم الإسلامية العالمية بالمملكة الأردنية الهاشمية .
كتبه - محمد الصياد
المصدر http://www.osolelden.com/details-139.html
 
ومنهم الأستاذ الدكتور عبد الفتاح عبد الغني محمد إبراهيم العواري.عميد كلية أصول الدين بالقاهرة حاليا" ولد 1/5/1961م، ، بقرية برخيل مركز البلينا محافظة سوهاج.
مشواره التعليمي:بدأ حفظ القرآن بكتاب القرية، على يد والده رحمه الله، ثم التحق بمعهد بني حميل الابتدائي الأزهري، وحصل على الابتدائية الأزهرية عام 1975م ثم حصل على الإعدادية من معهد الغابات الأزهري بسوهاج عام 1978م، ثم الثانوية الأزهرية من نفس المعهد عام 1982م، ثم التحق بكلية أصول الدين بالقاهرة، عام 1983م، وحصل على الإجازة العالية عام 1986م، قسم التفسير وعلوم القرآن بتقدير عام "ممتاز مع مرتبة الشرف".المشوار العملي/ الوظيفي:
  1. عين إماما وخطيبا ومدرسا بوزارة الأوقاف عام 1987 إلى 1989م.
  2. رشح معيدا بكلية أصول الدين بالقاهرة 1989م، وواصل دراساته العليا لمدة عامين.
  3. سجل رسالة التخصص الماجستير وكان عنوانها "تفسير آيات العندية في القرآن الكريم"، وحصل على الماجستير عام 1992م، بتقدير عام ممتاز، وعين مدرسا مساعدا من 8/5/1992م.
  4. سجل رسالة العالمية الدكتوراه، في التفسير وعلوم القرآن وكان عنوانها "العام والخاص في القرآن الكريم دراسة وتفسيراً"، وحصل عليها عام 1996م، بتقدير عام مرتبة الشرف الثانية.
  5. عين مدرسا بالكلية في 5/11/1996م، ثم رقي أستاذا مساعدا في 9/1/2002م، فأستاذا في 2/5/2007م، بقسم التفسير وعلوم القرآن بالكلية وإلى الآن.
  6. صدر قرار رئيس الجامعة رقم 794 لسنة 2012م، بتعيينه رئيسا لقسم التفسير وعلوم القرآن اعتبارا من 10/9/2012م.
البحوث والإنتاج العلمي:
  1. القراءات الشاذة في الميزان، بحث محكم في حولية كلية أصول الدين عام 1997م.
  2. الدرر المعتبرة في تفسير سورة البقرة. كتاب دراسي مطبوع.
  3. مواهب الرحمن في علوم القرآن، كتاب دراسي مطبوع.
  4. تأملات في قضية إعجاز القرآن. بحث محكم في حولية أصول الدين عام 1998م.
  5. رسم المصحف العثماني ودفع الشبهات التي أثيرت حوله. بحث محكم في حولية أصول الدين عام 1999م.
  6. صفات عباد الرحمن في ضوء القرآن الكريم، بحث مرجعي تقدم به للجنة العلمية الدائمة لترقيته أستاذا مساعدا.
علاوة على عشرات الأبحاث، والكتب، والمقالات في جل الصحف المصرية كالأهرام وصوت الأزهر، وعقيدتي والوفد، وهلم جرا.
  • له الكثير من البرامج الإذاعية كبرنامج السيرة النبوية في القرآن والسنة والذي لا زال مستمرا، وبرنامج الإسلام والحياة، وكذلك برامج أخرى، في إذاعة صوت العرب، وإذاعة الشباب، وله نشاط إعلامي واسع ومعروف.
  • سافر إلى جامعة الملك خالد بكلية الشريعة وأصول الدين بالسعودية، بعد موافقة جامعة الأزهر، على إعارة خدماته وذلك لمدة تسع سنوات متتالية شارك فيها في كثير من الحلقات العلمية والندوات، وقام بإدارة حلقات السمينار التي نظمتها وحدة البحث العلمي بالكلية، ومنها: "موقف ابن القيم من المجاز في القرآن".
  • وشارك نخبة من الأساتذة في وضع مناهج كلية الشريعة وكذلك مناهج قسم القراءات القرآنية، وبعد الفراغ منها ومناقشة لجنة المناهج بالجامعة لمفردات هذه المناهج وافقت الجامعة على فتح القسم.
  • قام بالإشراف على كثير من الرسائل العلمية ماجستير ودكتوراه.
  • قام بتحكيم بعض الأبحاث العلمية في مجال الإعجاز العلمي في القرآن والسنة بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر.
  • كتبه - محمد الصياد
    المصدر http://www.osolelden.com/details-139.html
 
[FONT=&quot]ترجمة شيخنا الخلوق العالم الصالح والمربي الفاضل الأستاذ الدكتور محمد السيد راضي جبريل أستاذ التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين بالقاهرة - بارك الله في عمره ونفعنا بعلمه. ***********************************[/FONT]
[FONT=&quot]أولًا : ( الاسم –المولد –المكان)[/FONT]
[FONT=&quot]• الاسم: محمد السيد راضي جبريل.
• المولد والمكان : ولد سنة 1946م في قرية «ميت حبيش القبلية» مركز- طنطا - محافظة الغربية - جمهورية مصر العربية .
ثانيًا: المسيرة العلمية:
--------------------
• أتم حفظ القرآن الكريم بفضل الله تعالى في كتاب القرية سنة 19588م ثم التحق بالمرحلة الإعدادية بالأزهر الشريف سنة 1959م.
• حصل على الشهادة الإعدادية الأزهرية من معهد طنطا الديني سنة 19633م وعلى الشهادة الثانوية الأزهرية من معهد طنطا الأحمدي الثانوي سنة 1968م وكان ترتيبه فيها العاشر على الجمهورية .
• التحق بكلية أصول الدين بالأزهر بالقاهرة سنة 1968م وحصل منها على
• « الإجازة العالية » بتقدير «جيد جدًا» مع مرتبة الشرف سنة 19722م في قسم التفسير والحديث وكان ترتيبه الأول على القسم .
• حصل على درجة التخصص « الماجستير» من نفس الكلية في قسم التفسير وعلوم القرآن سنة 1974م بتقدير« جيد جدًا » مع مرتبة الشرف.
• حصل على درجة العالمية « الدكتوراه» من نفس الكلية برسالة عنوانها « سورة الواقعة ومنهجها في إثبات البعث والتوحيد » مع مرتبة الشرف الأولى سنة 1979م .
[/FONT]

[FONT=&quot]ثالثًا : المسيرة العملية :
-----------------------
• كلف بالعمل معيدًا في كلية أصول الدين بالقاهرة سنة 1972م في قسم التفسير وعلوم القرآن .
• عمل مدرسًا مساعدًا في نفس الكلية والقسم من سنة 1975م .
• عمل مدرسًا في نفس الكلية والقسم من سنة 1980م
• عمل أستاذًا مساعدًا في نفس الكلية والقسم من سنة 1985م .
• عمل أستاذاً في نفس الكلية والقسم من سنة 1990م حتى تاريخه .
• عضو اللجنة العلمية الدائمة لترقية الأساتذة في قسم التفسير من سنة 2007م .
• تولى رئاسة قسم التفسير وعلوم القرآن في نفس الكلية في فبراير 20099م .
[/FONT]

[FONT=&quot]رابعًا : العمل خارج جمهورية مصر العربية :
------------------------------------
• عمل محاضرًا في كلية الشريعة واللغة العربية في « أَبْهَا» في المملكة العربية السعودية سنة 1978م .
• أعير للعمل أستاذًا مساعدًا ثم أستاذًا مشاركًا في كليتي الحديث والشريعة بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة من سنة 1983م إلى سنة 1987م.
• عمل أستاذًا زائرًا في كلية أصول الدين بالرياض سنة 1990م.
• أعير للعمل أستاذًا للتفسير وعلوم القرآن في كلية أصول الدين بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض من سنة 1991م إلى سنة 1997م
• عمل أستاذًا زائرًا بكلية الشريعة بجامعة اليرموك في «إربد» « الأردن » في صيف 20033.
خامسًا : المؤتمرات والندوات :
---------------------------
• حضر المؤتمر السنوي الأول لأعلام الصعيد بمدينة المنيا عن « الإمام القرطبي» في مارس سنة 1998م .
• شارك في ندوة « عناية المملكة العربية السعودية بالقرآن الكريم وعلومه » التي نظمها مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف في المدينة المنورة في الفترة من 30/9/2000م إلى 3/10/2000م ببحث بعنوان « عناية المسلمين بإبراز وجوه الإعجاز في القرآن الكريم ».
[/FONT]

[FONT=&quot]• شارك في ندوة « مدرسة المنار ودورها في الإصلاح الإسلامي الحديث » التي نظمتها المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة وجهات أخرى في القاهرة من 8 إلى 9 أكتوبر سنة 2000م ببحث بعنوان « منهج المنار في تفسير القرآن الكريم – عرض ونقد ».
• شارك في ندوة « القرآن الكريم في الدراسات الاستشراقية» التي نظمها مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف في المدينة المنورة في الفترة من 7 إلى 9 نوفمبر 2006م ببحث بعنوان« مصدر القرآن الكريم في رأي المستشرقين : عرض ونقد ».
• شارك في ندوة « توسعة المسعى بين الصفا والمروة : رؤية فقهية » التي عقدتها مجلة الدعوة السعودية ومجلة الرسالة المصرية في مركز الإعلام العربي بالقاهرة في السبت 27 من ربيع الآخر 1429 هـ الموافق 2 من مايو 2008م بورقة بحثية بعنوان « توسعة المسعى رحمة بالأمة ». • رأس لجنة الصياغة والتوصيات في المؤتمر الدولي حول «الإعجاز العلمي في القراءات والمصطلحات القرآنية» الذي عقد في كلية القرآن الكريم بطنطا من 18 إلى 19نوفمبر 2012م.
• شارك بالعديد من الدروس والمداخلات في «ندوة الحج الكبرى» التي عُقدت بمكة المكرمة في دورتها التاسعة والثلاثين لعام 1435هـ.
[/FONT]

[FONT=&quot]سادسًا: المؤلفات « الكتب والبحوث »:
---------------------------------
• المفهوم الإسلامي للحرب والسلام « تفسير تحليلي لسورة الأنفال » سنة 1983م
• المنهج القرآني في حماية الأعراض وصيانتها سنة 2000م .
• «مدخل إلى مناهج المفسرين » طبعة أولى سنة 1988م والثانية سنة 2006م .
• « تفسير سورة سبأ » طبعة أولى سنة 1988م والثانية سنة 2004م .
• «تفسير سورة الفاتحة » طبعة أولى سنة 19900م والثانية تحت عنوان « معالم الإيمان في تفسير أم القرآن » سنة 2002م .
• « دراسة حول سبب النزول في القرآن الكريم » سنة 1990م .
• « المنهج القويم إلى علوم القرآن الكريم» ( جزءان) – مؤسسة الفلاح للترجمة والنشر والتوزيع سنة 2007م .
• بحث « سمات المنهج الأخلاقي في القرآن الكريم » منشور في حولية كلية أصول الدين في القاهرة سنة 1988م .
• بحث « عناية المسلمين بإبراز وجوه الإعجاز في القرآن الكريم » وقد سبقت الإشارة إليه .
[/FONT]

[FONT=&quot]• بحث « مصدر القرآن الكريم في رأي المستشرقين - عرض ونقد » وقد سبقت الإشارة إليه .
• « منهج المنار في تفسير القرآن الكريم – عرض ونقد» وقد سبقت الإشارة إليه .
• المشاركة في إعداد « التفسير الميسر » الذي أصدره مجمع الملك فهد سنة 1998م .
• المشاركة في إعداد وتحرير « موسوعة المفاهيم العامة» سنة 2001 م و «الموسوعة القرآنية المتخصصة سنة» 2002م - و «موسوعة أعلام الفكر الإسلامي »سنة 2004م وكلها صادرة عن المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية
• المشاركة في تفسير آيات الأحكام بهامش مصحف دار الصحابة وذلك « بتفسير العشرة أجزاء الأخيرة من القرآن الكريم » وقد صدرت منه الطبعة الأولى في 1428هـ 2008م .
• إضافة إلى العديد من المقالات والبحوث المنشورة في العديد من الصحف والمجلات المصرية والعربية .
• الإشراف على العشرات من الرسائل والبحوث العلمية ومناقشتها وتحكيم العشرات من البحوث للنشر والترقية .
• شارك ولا يزال بفضل الله –تعالى – في الكثير من المحاضرات والندوات العامة .
(طلبت من شيخنا ترجمة لتفسه و هاهو الأخ الكريم د محمود منصور مدرس مساعد بقسم التفسير قدكتب تلك الترجمة الطيبة عن شيخنا الجليل
[/FONT]
 
ـ أ.د / عبد الفتاح محمد أحمد خضر

ولد في 13/1/1964م
وحصل على الثانوية الأزهرية 1980م
ـ ليسانس أصول الدين والدعوة بالمنصورة جامعة الأزهر قسم التفسير والحديث سنة 1985م.
ـ الماجستير في التفسير وعلوم القرآن عن موضوع: "المجمل والمبين في القرآن الكريم "من كلية اصول الدين والدعوة بطنطا ـ جامعة الأزهر بتقدير عام {ممتاز}سنة 1992م
ـ الدكتوراه في التفسير وعلوم القرآن الكريم عن موضوع :" العلامة الجمل وحاشيته على تفسير الجلالين تحقيق ودراسة "من كلية أصول الدين بطنطا ـ جامعة الأزهر بتقدير عام :" مع مرتبة الشرف الأولى عام 1996م.
التدرج الوظيفي
1ـ داعية بإعلام الأزهر الديني 1986م
2ـ مبعوث شيخ الأزهر لنشر الدعوة والثقافة الإسلامية في بلاد اليمن سنة 1993م حتى1997م
3ـ مدرس التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين بالمنوفية 1997م
4ـ أستاذ التفسير وعلوم القرآن المساعد {المشارك } 2001م.
5ـ أستاذ التفسير وعلوم القرآن {13/2/2006}م.
6ـ أستاذ التفسير بكلية الشريعة أبها جامعة الملك خالد {2001/2009}م.
7ـ أستاذ ورئيس قسم التفسير وعلوم القرآن منذ {17/8/2009}
أستاذ بكلية الدراسات العليا قسم التفسير وعلوم القرآن بجامعة الأزهر
ـ يدرس مرحلة الإجازة العالية بكلية أصول الدين بالمنوفية .
ـ انتدب لتدريس طلاب الدراسات العليا بكلية الآداب جامعةالمنوفية.
ـ انتدب لتدريس التفسير بالدراسات العليا بكليةالقرآن وعلومه بطنطا.
أشرف على رسائل متعددة في السعودية ومصر كذا المناقشات العلمية للعديد من الرسائل الجامعية في جامعة الأزهر وكلية الآداب جامعة المنوفية، وكلية الآداب جامعة طنطا ، والتربية بجامعة كفر الشيخ ، وكلية الآداب جامعة عين شمس .
ـ تمت استشارته من مجلس مجلة الإمام الشاطبي للدراسات القرآنية "المحكمة " بجدة بالسعودية أثناء تأسيسها.
§ تمت استشارته في تأسيس مجلة الدراسات القرآنية بمجمع الملك فهد قبل صدورها.
_ عضوالجمعيةالعلميةالسعودية للقرآن الكريم وعلومه {تبيان}.
§ ضمن الهيئة الاستشارية لمجلة ميسان المحكمة بكلية التربية ببغداد .
§ له أحاديث بإذاعة القرآن الكريم بالقاهرة والفضائية المصريةالأولى والثانية والدلتا الفضائية.
و كتابات بجريدة صوت الأزهر .
§ يقوم بخطب الجمعة منذ عام 1986م ومدرب في دورات الأئمةبوزارةالأوقافالمصريةمنذ 1993م.
§ أستاذالتفسيروعلومالقرآنفي معهد إعداد الدعاة التابع لوزارة الأوقاف بالمنوفية {2009 حتى 2014}
§ أستاذالتفسيروعلوم القرآنفيمعهدإعدادالدعاة التابع لوزارة الأوقاف بالغربية من {2009 حتى تاريخه}
§ قام بتحكيم حوالي {250 بحث }منها بحوث ترقية لدرجة أستاذ مساعد [مشارك ] وأستاذ ، وبحوث للنشر ولقبول النشر بالمجلات العلمية المحكمة داخل مصر وخارجها.
§ محكم لقرابة [60 بحث ] لموسوعة التفسير الموضوعي بالرياض ولي بحوث بها أيضا .
§ كما حكمت للمجلات العلمية الآتية ولازلت:
ـ مجلة كلية الآداب بالمنوفية . مجلة كلية الشريعة والقانون بطنطا.مجلة الدراسات القرآنية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالسعودية. مجلة الدراسات الإسلاميةبجامعةالملك سعود و مجلة مجمع الملك فهد لطباعة المصحف.ومجلة معهد الإمام الشاطبي بجدة.و مجلة كلية الشريعة بالكويت.ومجلة" عالم الفكر" الصادرةعن المجلس الوطني للثقافةوالفنونوالآداببالكويت..و مجلة كلية العلوم الإنسانية بجامعة الأزهر بفلسطين.و مجلةكليةالعلوم الإنسانية لجامعة البحرين.
ـ موسوعة التفسير الموضوعي بمركز تفسير الرياض [ حكمت فيها وحدها قرابة 60 بحث].
ـ جائزة دبي العالمية للقرآن وعلومه .
ـ كما حكم بحوثا في المؤتمرات منها:مؤتمر اعجاز القرآن بكلية القرآن بطنطا .

أ] الأبحاث المنشورة في المجلات العلمية المحكمة:
1. عادات عربية في ضوء القرآن الكريم {محكم ومنشور بمجلة معهد الشاطبي للدراسات القرآنية بجدة} 1428هـ 2007م
2. العلامة برهان الدين البقاعي وكتابه نظم الدرر بحث محكم ومنشور بمجلة كلية أصول الدين بالمنصورة سنة 2005م
3. وصايا الرحمن في سورة لقمان " محكم ومنشور بكلية أصول الدين بطنطا 2003م.
4. غاية المطلوب في حديث القرآن عن القلوب [بحث محكَّم ومنشور بمجلة كلية أصول الدين بالمنوفية1999م
5. أدب القرآن في حديثه عن الجنس محكَّم ومنشور بمجلة كلية أصول الدين بالمنوفية 1998م
ممؤلفاته
1. الشباب وتحديات المستقبل .
2. علم الدخيل في التفسير . الجزء الأول.
3. التطرف أسبابه ودوافعه .
4. أحسن القصص . دراسة تفسيرية تحليلية لسورة يوسف ـ عليه السلام ـ
5. منحة المنان بتفسير سورة الإنسان . دراسة تحليلية
6. نصيحة وتوجيه إلى الدعاة إلى الله تعالى. {خاص بتدريب الأئمة بوزارة الأوقاف}
7. الإعجاز البياني في الحزب الثاني من القرآن الكريم[المرجعي لنيل درجة الأستاذية]
8. مظاهر الرحمة للبشر في شخصية النبي ـ eـ لرابطة العالم الإسلامي 2007م "
9. حياةالإماممالكوسماتهالشخصية
10. الحكم الشرعي للنصيحة وضوابطها .
11. المجمل والمبين في القرآن الكريم.
12. العلامة الجمل وحاشيته على الجلالين.
13. الأمن الفكري في ضوء القرآن الكريم
14. الجوانب التشريعية والنظامية لأخلاقيات المهنة في عصر العولمة.
15. المبادئ العسكرية في ضوء القرآن الكريم.
16. أدب القرآن في حديثه عن الجنس .
17. غاية المطلوب في حديث القرآن عن القلوب.
18. وصايا الرحمن في سورة لقمان.
19. العلامة برهان الدين البقاعي وكتابه نظم الدرر.
20. عادات العرب القولية في ضوء القرآن الكريم.
21. عادات العرب الفعلية في ضوء القرآن الكريم.
22. البركة في القرآن الكريم .
23. الدراسات القرآنية العليا بين الإعاقة والانطلاق.
24. من أصول تفسيرالقرآن بالقرآن.
25. مكافحةالسنةللفسادالماليوأثرذلكعلىالفردوالمجتمع.
26. مشروعية فقه الموازنات .
27. النشوز أسبابه وعلاجه في ضوء القرآن الكريم .
28. رحمة الله لعباده أسبابها وآثارها .
 
رب يسر وأعن
فهذه تكملة لموضوع التعريف بأساتذة التفسير بجامعة الأزهر الشريف وقد بدأت الكتابة فيه منذ أكثر من عشر سنين
أ د ربيع العشري علي سويلم
أستاذ التفسير وعلوم القرآن
تاريخ الميلاد :- 27 / 8 /1963
محل الإقامة / الكوم الأخضر / شبين الكوم / المنوفية
المؤهلات العلمية :-
1) الأجازة العالية ( الليسانس ) : من أصول الدين بالمنوفية دور مايو عام 1986 بتقدير عام ( جيد جداً ).
2) درجة التخصص (الماجستير):في أصول الدين في التفسير وعلوم القرآن عام 1992 بتقدير عام ( جيد جداً )
3) العالمية / الدكتوراه : في أصول الدين في التفسير وعلوم القرآن عام 1995 بتقدير مرتبة الشرف الأولي .
التدرج الوظيفي :-
1) مـعـيـــد : بتاريخ 27/4/1987 اعتباراً من 10/4/1987.
2) مدرس مساعد :- بتاريخ 18/11/1992 اعتباراً من 16/11/1991.
3) مدرس : بتاريخ 29/11/1995 اعتباراً من 1/11/1995.
4) أستاذ مساعد : بتاريخ 25/10/2001 اعتباراً من 2/5/2001.
5) أستـــاذ :- : بتاريخ19/4/2012 اعتباراً من 28/3/2012.
ومازال يشتغل هذه الوظيفة حتى تاريخه .
وكيل الكلية :- ندب للعمل وكيلا للكيلة للدراسات العليا بناءً علي قرار رئيس الجامعة رقم (761) لسنة 2016 اعتباراً من 9/11/2016 حتي 10/11/2019 .

( المؤلفات والأبحاث ) :-
1 . أضواء في تفسير سورة النساء الربع الأول والثاني . 2 . نظرات في البسملة .
3 . مباحث في علوم القرآن. 4. دراسات في علوم القرآن.
5 . مباحث في مناهج المفسرين . 6 . دراسات في مناهج المفسرين .
7 . قصة الظهار وحكم الله تعالي فيها . 8 . السنة النبوية وبيانها للقرآن الكريم .
9 . صفات عباد الرحمن في ضوء سورة الفرقان. 10 . قصة الغرانيق عرض ودحض .
11 . مسائل مهمة يحتاج إليها القارئ والحافظ للذكر الحكيم .
12 . تأملات في تفسير سورة النازعات .
13 . الشيخ يوسف الدجوي وجهوده في التفسير وعلوم القرآن .
14 . تفسير المعوذتين للإمام محمد بن محمد بن عبد القادر المالكي الشهير بالأمير الكبير " تحقيق ودراسة "
15 . الصور البلاغية في القرآن الكريم في قوله تعالي " إن الله فالق الحب والنوى .." إلي آخر الربع من سورة الأنعام.
عضوية اللجان :-
عضو المحكمين للترقية لدرجة أستاذ مساعد وأستاذ تخصص التفسير وعلوم القرآن .
التدريس بمعهد إعداد الدعاة التابع لوزارة الأوقاف المصرية بالمنوفية .
المقررات التي قام بتدريسها :-
جميع مواد القسم من : 1- تفسير تحليلي 2- تفسير موضوعي
3 - علوم القرآن 4 – مناهج المفسرين 5- الدخيل في التفسير
6 – السيرة التحليلية من الكتاب والسنة . وغير ذلك مما هو خاص بالقسم .
نسأل الله أن يبارك في شيخنا الأستاذ الدكتور ربيع العشري علي سويلم
أستاذ التفسير وعلوم القرآن جامعة الأزهـر فرع المنوفية شبين الكوم
 
أ د خالد سعيد البسيوني .
أستاذ التفسير وعلوم القرآن و عميد كلية أصول الدين بالقاهرة .
تاريخ الميلاد ١٩ _٦ _١٩٧٢م سقارة البدرشين جيزة
خريج ١٩٩٦ بتقدير جيد جدا مع مرتبة الشرف وكذلك الاول على الكلية .
أدى الخدمة العسكرية عاما وشهرين من سنة التخرج . ثم عين معيدا بكلية أصول الدين بشبين الكوم بالمنوفية واستمر بها قرابة ست سنوات حصل خلالها على الماجستير سنة ٢٠٠٣ بتقدير ممتاز وكان عنوان الرسالة الدخيل في تفسير الماوردي من اول الفاتحة الى آخر سورة الكهف
ثم انتقل الى كلية أصول الدين بالقاهرة وحصل على الدكتوراة سنة ٢٠٠٧ بتقدير مرتبة الشرف الأولى وكان عنوان الرسالة . اثر دلالة السياق في تفسير القرآن الكريم . دراسة تحليلية .
ثم عين مدرسا بقسم التفسير بالكلية ثم اعد ابحاث استاذ مساعد ومنها .
البيان في تفسير سورة الإنسان .
النسخ بين شبهات المنكرين وأدلة المثبتين .
التضمين في القران الكريم .
التفسير العلمي للقران عرض ودراسة .
منهج الامام البشيري في تفسيره لطائف الإشارات.
وتمت الترقية بفضل الله تعالى ٢٠١٣
ثم تم الإعداد لأبحاث استاذ ومنها .
النداءات الإلهية في القران الكريم .
المفردة القرآنية من خلال تفسير الإمام البيضاوي.
منهج الإمام أبي السعود في تفسيره.
البيان في جدل القران
الظاهر والمؤول في القران الكريم.
ايات الحكمة في سورة الإسراء.
ثم تم بفضل الله تعالى الترقية ٢٠٢١
وتم تعيينه قائما بأعمال وكيل الكلية لشؤون الطلاب ٢٠٢١
وكانت له إعارة بالمملكة العربية السعودية من ٢٠١٣ إلى ٢٠١٦ عمل خلالها مدرسا بكلية البنات جامعة الدمام.
ومن الأبحاث كذلك التي شارك بها في مؤتمرات كلية أصول الدين القاهرة .
ضوابط فهم النص القرآنية .
الحاكمية بين الإفراط والتفريط.
وبجانب ذلك إسهامات في التعليق على بعض مقررات الكلية ومنها علوم القران للسنة الثانية والتفسير التحليلي للسنة الرابعة من خلال تفسير الطاهر بن عاشور وغير ذلك.
ومحاضرات بالرواق الازهري إلى جانب أداء خطبة الجمعة .
ولله الفضل والمنة .
اما الاهتمامات فتتركز حول التعمق في فهم القرآن الكريم والوقوف عند لطائفه واستخراج أسراره بقدر الطاقة ..
شكر الله لكم استاذنا العزيز.
هذا من كرمكم وحسن ادبكم.
ولي أن أذكر بعض مشايخ الكرام .
ومنهم اد ابراهيم خليفة ا.د عبدالغفور محمود مصطفى .
وننبه أن صاحب الفضل عليه في كل هذا فهو أبوه رحمه الله تعالى رحمة واسعة .
ولولا انه في أول دخوله المعهد الازهري بسقارة امسك به وحبب اليهالعلمت بعدما ذهب عند أخواله لما كان للعبد الفقير أن يصل بفضل الله تعالى إلى شي.
والله الموفق والمستعان.
 
رب يسر وأعن
فهذه تكملة لموضوع التعريف بأساتذة التفسير بجامعة الأزهر الشريف وقد بدأ الكتابة فيه منذ لأكثر عشر سنين
السيد فاروق محمد عبد الرحمن
أستاذ بقسم التفسير وعلوم القرآن بكلية اصول الدين بالمنوفية
ولد:13 /٩ / ١٩٦٩
ليسانس أصول الدين التفسير والحديث أصول الدين والدعوة بأسيوط
جامعة الأزهر الشريف
١٩٩1م
الماجستير التفسير وعلوم القرآن أصول الدين بالمنوفية ١٩٩٩م
الدكتوراه التفسير وعلوم القرآن أصول الدين بالمنوفية 2003م
التدرج الوظيفي في كلية أصول الدين بالمنوفية قسم التفسير وعلوم القرآن
معيد ١٩٩٣/٣/٣٠م
مدرس مساعد ١٩٩٩/٦/٢٧م
مدرس ٢٠٠٣/٧/١٠م

أستاذ مساعد ٢٠٠٩/٦/٣م
أستاذ ٢٠١٨/١١/٢٩م
الأبحاث العلمية
رسالة التخصص الماجستير"مقارنة بين منهجي الإمامين ابن جزيل الكلبي والنسفي في تفسيريهما للقرآن الكريم"
رسالة العالمية الدكتوراه"الامام العلامة أبو الطيب صديق حسن خان بن علي الحسيني القنوجي ومنهجه في تفسيره فتح البيان في مقاصد القرآن" دراسة وتعليق"
زهور ورياحين في تفسير سورة"يس"
علم القراءات والقراء وأهم الشبه التي أثيرت حول القراءات ودفعها
الوصايا العشر في سورة الأنعام دراسة تحليلية موضوعية
الأنوارالمكتسبة في تفسير سورة الممتحنة
المناسبات بين الآيات والسور وموقف العلماء منها
التفسير بالرأي أصوله وقواعده
حديث القرآن عن الظلم والظالمين
التفسير بالمأثور ومصادره
اللآلئ الحسان في بيان المتشابه اللفظي في بعض آيات القرآن
حديث سورة النساء عن رعاية حقوق اليتامى دراسة موضوعية للآيات المتعلقة بذلك
حكم نكاح المشركات وإنكاح المشركين من خلال تفسير آية سورة البقرة دراسة تحليلية موضوعية
آيات تحريم الخمر في القرآن الكريم دراسة تحليلية موضوعية
صفات الإنسان في القرآن الكريم دراسة تحليلية موضوعية
حديث القرآن الكريم عن الطير دراسة تحليلية موضوعية
القصص القرآني ودفع ما أثير حوله من الشبهات
اسم الدورة التدريبية / ورشة العمل
الدورة التطبيقية لإعداد السيرة الذاتية وملفات الإعتماد التعليم العالي الأزهر بالهيئة القومية
دورة التخطيط الاستراتيجي لمؤسسات التعليم العالي
دورة نواتج التعلم وخرائط المنهج تعليم عالي
دورة المراجعة الخارجية لمؤسسات التعليم العالي
دورة التقويم الذاتي المؤسسي تعليم عالي
دورة إدارة الأزمات والكوارث
دورة الاتجاهات الحدثة في تطوير التعليم العالي
دورة تنمية المهارات الإدارية والقانونية
دورة الإدارة الفعالة للوقت وضغوط العمل
دورة توصيف البرامج والمقررات وكالة الجامعة للتطوير والجودة
دورة مقايس التقويم الذاتي وكالة الجامعة للتطوير والجودة
ورشة عمل في الجودة و الإعتماد الأكاديمي
اسم المؤتمر او الندوة
مؤتمر بعنوان:"حديث القرآن الكريم عن البركة وأثرها على الفرد والمجتمع "
مؤتمر بعنوان:"مفهوم النعمة والرؤية الشرعية لحفظها وترشيد استخدامها"
مؤتمر بعنوان:"الدور العلمي لأصول الدين في مواجهة آفات المجتمع "
شهادات التقدير
المشاركة الفعالة في الملتقي العلمي السادس للطلاب وتحكيم بعض الأبحاث الخاصة بالملتقى
كمنسق متميز
لجهوده المبذولة ومساهمته الفعالة التي أدت إلي نجاح النشاط الطلابي

إخواني إن أخي الأستاذ الدكتور سيد من العلماء المجتهدين في عملهم
كان يحل أي مشكلة في القسم وكان شيوخنا يتعجبون من سرعة حله لأي مشكلة
وقد علمت السبب لأنه كان يحمل علي نفسه فذات مرة اشتكيت من كثرة المواد في جدولي فجلس معي وقال أنا أحمل عنك ولكن انظر لجدولي فقلت له بارك الله فيك بل قلت له سأكون معك في كلية البنات بالسادات أنت تكلف نفسك كثيرا
أسألكم الدعاء له فهو قد نجاه الله من حادث خطير جدا جدا
ومازال حفظه الله متأثرا بتلك الحادثة نسأل الله أن يشفيه شفاء لا يغادر سقما وأن يستعمله لنفع المسلين في المساجد والمعاهد العلمية التي حرمت منه
 
وقد أرسل إليّ فضيلة الأستاذ الدكتور حسانين الشافعي ترجمة وافية لشيخنا الأستاذ الدكتور محمد السيد جبريل حيث تواصل مع أبناء شيخنا وأتى بتلك الترجمة بارك الله فيه ..
السيرة الذاتية لفضيلة الأستاذ الدكتور/ محمد السيد جبريل -رحمه الله-

اسمه ونسبه:
هو العالم العلامة المفسِّر فضيلة الأستاذ الدكتور/ محمد السيد راضي جبريل
أستاذ التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين والدعوة جامعة الأزهر.

* مولده ونشأته:
وُلِد في شهر ذي القعدة عام ١٣٦٥ من الهجرة النبوية المباركة الموافق ٧ أكتوبر ١٩٤٦م بقرية ميت حبيش القبلية التابعة لمركز طنطا بمحافظة الغربية - جمهورية مصر العربية.
نشأ في ريف مصر لأسرة بسيطة امتهنت الزراعة مكونة من خمسة إخوة -ثلاثة أبناء وبنتَين- ترتيبه بينهم الرابع.
التحق في صِغَره بكُتَّاب القرية -كُتَّاب الشيخ عبدالرءوف آنذاك-؛ حتى حفظ القرآن الكريم ثم التحق بالمعهد الأزهري، وكان في هذه الفترة يعمل مع أبيه وإخوته في أرضهم -مع دراسته الأزهرية-.
وخلال هذه الفترة تُوفيت أمُّه وهو في الرابعة عشرة من عمره، ولم يُعِقه هذا المُصاب الأليم عن استمرار تفوقه في دراسته وتعلمه.

* المسيرة التعليمية:
· أتم حفظ القرآن الكريم بفضل الله -تعالى- في كتاب القرية سنة ١٩٥٨م، ثم التحق بالمرحلة الإعدادية بالأزهر الشريف سنة ١٩٥٩م.
· حصل على الشهادة الإعدادية الأزهرية من معهد طنطا الديني سنة ١٩٦٣م، وحصل على الشهادة الثانوية الأزهرية من معهد طنطا الأحمدي الثانوي سنة ١٩٦٨م، وكان ترتيبه فيها العاشر على مستوى الجمهورية -وكانت المرحلة الثانوية آنذاك نظام خمس سنوات-.
· التحق بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر الشريف بالقاهرة سنة ١٩٦٨م، وحصل منها على "الإجازة العالية" بتقدير "جيد جدًا" مع مرتبة الشرف سنة ١٩٧٢م في قسم التفسير والحديث، وكان ترتيبه الأول على القسم.
· حصل على درجة التخصص (الماجستير) من نفس الكلية في قسم التفسير وعلوم القرآن سنة ١٩٧٤م بتقدير "جيد جدًا" مع مرتبة الشرف.
· حصل على درجة العالمية (الدكتوراه) من نفس الكلية برسالة عنوانها: "سورة الواقعة ومنهجها في إثبات البعث والتوحيد" مع مرتبة الشرف الأولى سنة ١٩٧٩.

* المسيرة العملية:
· كُلِّف بالعمل معيدًا في كلية أصول الدين بالقاهرة سنة ١٩٧٢م في قسم التفسير وعلوم القرآن.
· عمل مدرسًا مساعدًا في نفس الكلية والقسم من سنة ١٩٧٥م.
· عمل مدرسًا في نفس الكلية والقسم من سنة ١٩٨٠م.
· عمل أستاذًا مساعدًا في نفس الكلية والقسم من سنة ١٩٨٥م.
· عمل أستاذًا في نفس الكلية والقسم من سنة ١٩٩٠م.
. كان عضوًا للجنة ترقية الأساتذة بجامعة الأزهر الشريف.

* العمل خارج جمهورية مصر العربية:
· عمل محاضرًا في كلية الشريعة واللغة العربية في أبها بالمملكة العربية السعودية سنة ١٩٧٨م.
· أُعير للعمل أستاذًا مساعدًا ثم أستاذًا مشاركًا في كليتي الحديث والشريعة بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة من سنة ١٩٨٣م إلى سنة ١٩٨٧م.
· عمل أستاذًا زائرًا في كلية أصول الدين بالرياض سنة ١٩٩٠م.
· أُعير للعمل أستاذًا للتفسير وعلوم القرآن في كلية أصول الدين بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض من سنة ١٩٩١م إلى سنة ١٩٩٧م.
· عمل أستاذًا زائرًا في كلية الشريعة بجامعة اليرموك في إربد (الأردن) في صيف ٢٠٠٣م.

* بعض المؤتمرات والندوات:
· حضر المؤتمر السنوي الأول لأعلام الصعيد بمدينة المنيا عن "الإمام القرطبي" في مارس سنة ١٩٩٨م.
· شارك في ندوة "عناية المملكة العربية السعودية بالقرآن الكريم وعلومه" التي نظمها مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف في المدينة المنورة في الفترة من ٣٠/ ٩/ ٢٠٠٠م إلى ٣/ ١٠/ ٢٠٠٠م ببحث بعنوان: "عناية المسلمين بإبراز وجوه الإعجاز في القرآن الكريم".
· شارك في ندوة "مدرسة المنار ودورها في الإصلاح الإسلامي الحديث" التي نظمتها المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة وجهات أخرى في القاهرة ٨-٩ أكتوبر سنة ٢٠٠٢م ببحث بعنوان: "منهج المنار في تفسير القرآن الكريم: عرض وتقويم".
· شارك في ندوة "القرآن الكريم في الدراسات الاستشراقية" التي نظمها مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة من: ٧-٩/ ١١/ ٢٠٠٦م ببحث بعنوان: "مصدر القرآن الكريم في رأي المستشرقين - عرض ونقد".

* من مؤلفاته "الكتب والبحوث":
· المفهوم الإسلامي للحرب والسلام، تفسير تحليلي لسورة الأنفال، سنة ١٩٨٣م.
· مدخل إلى مناهج المفسرين، الطبعة الأولى سنة ١٩٨٨م، والثانية سنة ٢٠٠٦م.
· تفسير سورة سبأ، الطبعة الأولى سنة ١٩٨٨م، والثانية سنة ٢٠٠٤م.
· تفسير سورة الفاتحة، الطبعة الأولى سنة ١٩٩٠م، والثانية منها تحت عنوان: معالم الإيمان في تفسير أم القرآن، سنة ٢٠٠٢م.
· دراسة حول سبب النزول في القرآن الكريم، سنة ١٩٩٠م.
· بحث: "سمات المنهج الأخلاقي في القرآن الكريم"، منشور في حولية كلية أصول الدين في القاهرة سنة ١٩٨٨م.
· بحث: "عناية المسلمين بإبراز وجوه الإعجاز في القرآن الكريم" وقد سبقت الإشارة إليه.
· بحث: "مصدر القرآن الكريم في رأي المستشرقين - عرض ونقد" وقد سبقت الإشارة إليه.
· المشاركة في إعداد "التفسير الميسر" الذي أصدره مجمع الملك فهد سنة ١٩٩٨م.
· المشاركة في إعداد وتحرير "موسوعة أعلام الفكر الإسلامي" وكلها صادرة عن المجلس الأعلى للشئون الإسلامية.
. المشاركة في "مصحف تفسير آيات الأحكام" الذي أصدرته دار الصحابة للتراث بطنطا.
· إضافة إلى العديد من المقالات والبحوث المنشورة في العديد من الصحف والمجلات المصرية والعربية.
· الإشراف على العشرات من الرسائل والبحوث العلمية ومناقشتها، وتحكيم العشرات من البحوث للنشر والترقية.
شارك في الكثير من المحاضرات والندوات العامة.

* جانب من حياته:
له من الأبناء: محمد.
ومن البنات: أسماء، وأميمة، وسلمى.
كان -رحمه الله- خطيبًا بليغًا، تميَّزت خطبته بالفصاحة والبلاغة مع السهولة واليسر مع الكلام من القلب؛ لذا كان يصل معناها وهدفها إلى كل من يسمعها دون تكلُّف.
وكان -رحمه الله- لا يتخلف عن الإمامة في المسجد -إلا لمرض-، وكانت تلاوته وصوته النَّديُّ يأسران القلب، فيتلقى المستمع الآيات مُفَسَّرة مُوَضَحَة من تلاوته.
ويُعَدُّ مسجده في القرية له السبق في ختم القرآن الكريم في قيام رمضان -سواء في قريته أو القرى المجاورة-.
وكان -رحمه الله- مُعَلِّمًا وقدوة؛ فقد تتلمذ على يديه كثير من العلماء، منهم أبناء قريته الذين رأوا فيه القدوة الحسنة؛ فانفجرت قرية ميت حبيش القبلية المباركة بعلماء الأزهر الأفذاذ في شتى المجالات ناهلين من علمه وأدبه حافظين لشيخهم فضله في أنه كان سببًا من أسباب بركة العلم في هذه القرية.
مَرِض في آخر أيامه فما كان إلا صابرًا محتسبًا شاكرًا لله -تعالى-.

* وفاته:
وفي ليلة الخميس السادس من شهر الله المحرم عام ١٤٤٤ من الهجرة الموافق ٤ أغسطس ٢٠٢٢م فاضت روحه إلى خالقها، تاركًا خلفه ميراثًا علميًّا كبيرًا من إرث النبوة.
ودُفن في نفس اليوم بعد صلاة العصر بمقابر قريته ميت حبيش القبلية بعد أن صُلِّيَ عليه بالجامع العُمَريّ بالقرية، وكانت جنازته مهيبة.
فرحمة الله عليه رحمة واسعة، وأسكنه الله الفردوس الأعلى بغير حساب، وجعل علمه وخدمته لدينه وكتاب ربه في ميزان حسناته.
 
التعريف بالعالم الفاضل الشيخ
الدكتور رشاد حسن حفظه الله
الاســــــــــــــــم : رشاد حسن علي محمد تاريخ الميـــــلاد : 20/8/1951م
الوظيفة الحاليـــة : أستاذ متفرغ بقسم التفسير وعلوم القرآن
مكان الميلاد :جزيرة شندويل -مركز سوهاج العنوان الحالي : جزيرة شندويل -مركز سوهاج
بيانات المؤهل :1980 التقدير : جيد
بيانات رسالة التخصص (الماجستير )
موضوعها : مفهوم البر في القرآن الكريم –دراسة موضوعيه.
كلية : أصول الدين والدعوة بأسيوط تاريخ المنح :1987 التقدير : ممتاز
(الدكتوراه):موضوعها : تفسير سورة آل عمران – دراسة و تحليل .
كلية :أصول الدين والدعوة بأسيوط – تاريخ المنح :1991م التقدير :مرتبة الشرف الأولي
التدرج الوظيفي :
ــ مدرس مساعد بقسم التفسير ــ كلية أصول الدين والدعوة بالمنصورة ــ جامعة الأزهر ، بتاريخ 4 /9 /1989 م.
ــ مدرس بقسم التفسير ــ كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بسوهاج ــ جامعة الأزهر ،بتاريخ 14 /5 /1992م.
ــ أستاذ مساعد بقسم .التفسير ــ كلية .الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بسوهاج ــ جامعة الأزهر ، عام1997 م.
ــ أستاذ بقسم التفسير ــ كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بسوهاج ــ جامعة الأزهر بتاريخ 5 /10 / 2004 م.
-رئيس لقسم التفسير 2009م.
الخبرات التدريسية :
- مدرس في المعهد الديني بجزيرة شندويل لتدريس مادة (الفقه -الحديث -التفسير )
- التدريس بكليات التربية للبنات بالمملكة العربية السعودية
-التدريس بمعاهد الدعاه بالأوقاف
-التدريس بالدورات التدريبية للأئمة بالأوقاف .
-التدريس مادة التفسير بمعهد الرواق الأزهري بسوهاج .
البحوث المحكمة :
1-العبد الصالح وموسي الكليم في القرآن الكريم .
2- اليسر ورفع الحرج في ضوء القرآن والسنة وغيرها.
3- المرأة ومجالا ت عملها في ضوء الكتاب والسنة .
المؤلفات العلمية :
1-المحرر الوجيز في علوم تتعلق بالكتاب العزيز.
2-أباطيل يجب أن تمحي من التفسير .
3-التفسير الموضوعي أصوله ومناهجه .
4- دراسات منهجيه حول الدخيل وأثره في التفسير.
5- نظم الجمان في تفسير سورة الفرقان.
6- الدر النظيم في علوم القرآن العظيم .
7- الدر النشير في مناهج المفسرين وأصول التفسير.
8- سورة الحجرات وأثرها في تربية الأمه.
المؤتمرات العلمية والندوات والمحاضرات العامة واللقاءات الإعلامية :
1- محاضرة اعجاز القرآن الكريم بمركز الشباب والرياضة .
2-محاضرات عامه في الشباب والرياضة بجامعة سوهاج من عام 1993: 2017م
3-الحديث عن صفات النبي -صلي الله عليه وسلم – وأخلاقه بمناسبة المولد النبوي بقناة طيبة.
الرسائل العلمية التي أشرف عليها :
1-الماجستير و الدكتوراه : أشرف علي أكثر من ثلاثين رسالة ما بين ماجستير ودكتوراه .
الرسائل العلمية التي ناقشها :
1-الماجستير و الدكتوراه :ناقش أكثر من ثلاثين رسالة ماجستير ودكتوراه
البحوث والكتب العلمية التي حكمها :
حكم أكثر من ثلاثين بحث في التفسير وعلوم القرآن
نسأل الله أن يباك في شيخنا وأن ينفع به الأمة .
svg%3e
 
أرسل الشيخ محمد الخارفي
التعريف بشيخه وابن بلده العلامة عبد العزيز الدردير
في مثل هذااليوم الرابع من أبريل سنة 2000 توفي نائب رئيس جامعة الأزهر فرع أسيوط السابق
رحمه الله الأستاذ الدكتور عبد العزيز الدردير استاذ التفسير وعلوم القرآن الكريم
ولد الدكتور عبد العزيز الدردير موسى آل عويس في قرية خارفة المنشاه - مركز المنشاه - محافظة سوهاج في يوم الأحد الرابع عشر من جمادى الآخرة سنة ١٣٥٣ ه الموافق الثالث والعشرين من شهر سبتمبر سنة ١٩٣٤م تلقى مبادئ القراءة والكتابة بمدرسة القرية الابتدائية ثم حفظ القرآن الكريم وأتمه على يد الشيخ متولي قاسم قارئ القراءات السبع والمنشاه ثم التحق بمعهد بلصفورة الدين الأزهري فحصل منه على الشهادة الابتدائية(الإعدادية ) سنة ١٣٧٤ه - ١٩٥٤م ثم التحق بمعهد سوهاج الثانوي الأزهري فحصل منه على الشهادة الثانوية الأزهرية سنة ١٣٧٩هجرية-١٩٥٩ م ثم التحق بكلية أصول الدين والدعوة بالقاهرة جامعة الأزهر فحصل منها على الإجازة العالية ( الليسانس) شعبة التفسير والحديث سنة ١٣٨٣ ه - ١٩٦٤ م وفي نفس العام عين مدرسا بمعهد سوهاج الأزهري وأثناء عمله التحق بالدراسات العليا في كلية أصول الدين والدعوة فحصل على الماجستير سنة ١٣٩٠ ه - ١٩٧٠م ثم حصل على الدكتوراه بقسم التفسير وعلوم القرآن الكريم س ١٩٧٧ وكان موضوعها ( تحقيق كتاب طبقات المفسرين للداودي ) ثم عين مدرسا سنة ١٩٧٩م
أما عن مؤلفاته منها :-
١-تحقيق كتاب طبقات المفسرين الداودي
٢-تحقيق كتاب فتح الرحمن بكشف ما تلبس من آي القرآن للشيخ زكريا الأنصاري سنة ١٩٨٤
٣-تفسير سورة الحجر مطبوع سنة ١٩٨٣
٤- التفسير العلمي للقرآن الكريم قضية ومناقشة ونتيجة ، مطبوع س١٩٨٥
٥ - التفسير الموضوعي لآيات التوحيد في القرآن الكريم
٦- التفسير الموضوعي لآيات الملائكة في القرآن الكريم
٧- التفسير الموضوعي للآيات القرآنية المتعلقة بالكتب السماوية
٨- التفسير الموضوعي للآيات القرآنية المتعلقة بوجوب الإيمان بالأنبياء والرسل
٩_التفسير الموضوعي للآيات القرآنية المتعلقة باليوم الآخر
١٠ - تحديد النسل او تنظيمه في ضوء الكتاب والسنة
١١ - قلائد الجيد في إكمال الطالع السعيد وهو في تراجم علماء الصعيد
أما عن وفاة الشيخ
توفي رحمه الله في الرابع من أبريل ٢٠٠٠
اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعف عنه ووسع مدخله واكرم نزله واجمعنا معه في مستقر رحمتك مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا
 
الدكتورعرفات محمد محمد أحمد عثمان.
أستاذ. التفسير وعلوم القرآن.
كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات. جامعة الأزهر. بني سويف
تــاريخ الميلاد : 29/9/1971م.
المؤهلات العلمية:
* العالمية (الدكتوراه) في الدراسات الإسلامية والعربية أصول الدين شعبة التفسير بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى عام2001م من جامعة الأزهر .
* التخصص (الماجستير) في الدراسات الإسلامية والعربية أصول الدين شعبة التفسير وعلوم القرآن بتقدير ممتاز عام 1998م من جامعة الأزهر .
* الإجازة العالية (الليسانس) في الدراسات الإسلامية والعربية بتقدير جيد جداً مع مرتبة الشرف عام1993م من جامعة الأزهر .
الخبرات العملية:
1- أستاذ في كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات جامعة الأزهر بني سويف اعتبارا من 30/8/2021م
2- وكيل كلية القرآن الكريم للقراءات وعلومها حتى مايو 2020م
3- رئيس قسم علوم القرآن الكريم في كلية القرآن الكريم حتى فبراير 2018.
4- أستاذ في كلية القرآن الكريم بجامعة الأزهر من العام الجامعي 2013/2014
5- أستاذ مساعد في كلية القرآن الكريم بجامعة الأزهر من العام الجامعي 2010/2011
6- أستاذ مشارك في كلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة طيبة بالمدينة المنورة من العام الجامعي 2008/2009م.
7- أستاذ مساعد في كلية المعلمين بالمدينة المنورة (المملكة العربية السعودية) بدءا من العام الجامعي 2005/2006م.
8- أستاذ مساعد "مشارك" بكلية القرآن الكريم من 26/11/2006 .
9- مدرس "أستاذ مساعد" بكلية القرآن الكريم بجامعة الأزهر من 1/11/2001 م وحتى 26/11/2006.
10- مدرس مساعد بكلية القرآن الكريم جامعة الأزهر من 28/5/1998م حتى 31 / 10 / 2001 م.
11- معيد بكلية القرآن الكريم من 28/2/1995م حتى 27 / 5 / 1998 م .
1- وكيل كلية القرآن الكريم لشؤون التعليم والطلاب اعتبارا من 27/2/2018م.
2- رئيس قسم علوم القرآن بكلية القرآن الكريم بجامعة الأزهر اعتبارا من 26/2/2014م.حتى 27/2/2018م.
3- عضو لجان المحكمين في اللجة العلمية الدائمة لترقية الأساتذة والأساتذة المساعدين في جامعة الأزهر تخصص التفسير وعلوم القرآن من بداية العام الجامعي 2019م.
1- محكّم بحوث في التفسير وعلوم القرآن والقراءات للمجلة العلمية لمركز إسلامية المعرفة.
2- فحص وتقييم الإنتاج العلمي لترقية أعضاء هيئة التدريس قسم التفسير وعلوم القرآن والقراءات في اللجنة العلمية للترقيات العلمية التابعة للمجلس العلمي بجامعة طيبة في المملكة العربية السعودية وجامعة جدة بالمملكة.
3- فحص وتقييم النتاج العلمي لترقية أعضاء هيئة التدريس قسم التفسير وعلوم القرآن في جامعة المدينة العالمية بماليزيا.
4- محكِّم بحوث في المجلة العلمية لكلية القرآن الكريم.
5- محكم بحوث في المجلة العلمية لكلية الشريعة والقانون في طنطا جامعة الأزهر.
6- محكم بحوث في مجلة كلية الآداب جامعة المنيا.
7- محكم بحوث في مجلة كلية دار العلوم جامعة المنيا.
8- محكم بحوث علمية لمجلة كلية الشريعة في قطر.
9- محكم بحوث علمية في الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف.
10- مُحَكِّم بحوث علمية للمجلات وكذا تحكيم المشروعات البحثية لدي عمادة البحث العلمي في عدد من الجامعات السعودية:.
11- التدريس في مراكز الثقافة الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف المصرية.
12- ونشره في الموسوعة. تدريس مادة القراءات المتواترة لطلاب الفرقة الثانية تمهيدي دراسات عليا بكلية القرآن الكريم جامعة الأزهر
1-
التدريس في كلية الدراسات العليا مادة مناهج المفسرين للعام الجامعي 2020/2021م
الإشراف العلمي.
أقوم بالإشراف العلمي على عدد من الرسائل العلمية في عدد من الأماكن.
حيث أشرف على عدد من رسائل الماجستير والدكتوراه في تخصص التفسير وعلوم القرآن والقراءات. وبلغ عدد الرسائل التي أشرفت عليها وتمت مناقشتها أكثر من خمسين رسالة علمية، بخلاف الرسائل التي في طور الإشراف ولم تناقش بعد.
1- .
النتاج العلمي :
دفع المطاعن عن القرآن الكريم.
المدخل إلى إعجاز القرآن الكريم.( ثلاث طبعات)
محاضرات في الدلالات اللغوية والأساليب القرآنية.
ا ـ فصول في علوم القرآن . الناشر: دار إبداع بدمنهور سنة النشر 2001.
ب ـ منة الرحمن في علوم القرآن. سنة النشر 2004 الناشر: دار إبداع بدمنهور.
ج ـ التبيان في علوم القرآن. سنة النشر: الناشر: مؤمن للطباعة والنشر.2003م.
د- الإجمال والبيان في القرآن الكريم. رقم الإيداع 3281/2006.
السيرة النبوية في ضوء القرآن الكريم ج1 الفترة المكية.(طبعتان)
رد شبهات الطاعنين حول إعجاز القرآن الكريم.
أساليب القصر في صحيح البخاري. دراسة بلاغية.
رسالة: وسارعوا إلى مغفرة من ربكم.
قائمة البحوث العلمية المحكَّمة:
أولا: أبحاث محكّمة ومنشورة في مجلات وموسوعات علمية.
1- كتاب التفسير الموضوعي في القرآن الكريم للدكتور حسن حنفي دراسة نقدية. بحث محكّم ومنشور في مجلة كلية القرآن الكريم العدد 6 لسنة 2020
2- السلام في القرآن الكريم. بحث محكّم ومنشور في موسوعة التفسير الموضوعي للقرآن الكريم. إصدار مركز تفسير بالرياض. المملكة العربية السعودية2019.
3- غزوة تبوك في القرآن الكريم. بحث محكّم ومنشور في موسوعة التفسير الموضوعي للقرآن الكريم. إصدار مركز تفسير بالرياض. المملكة العربية السعودية2019.
4- كما قمت بالاشتراك البحثي والإشراف العلمي على بحثي (الإهلاك)و(العبرة) في الموسوعة.
5- النهي المحول وأسراره في القرآن الكريم. بحث محكّم ومنشور في مجلة كلية القرآن الكريم العدد 1لسنة 2015م.
6- التفسير الموضوعي لسورة البقرة. بحث محكّم ومنشور في موسوعة التفسير الموضوعي لسور القرآن الكريم. إصدار مركز بحوث الكتاب والسنة بجامعة الشارقة2010.
7- المناسبات بين السور والآيات. بحث محكّم ومنشور في المجلة العلمية لكلية أصول الدين والدعوة بطنطا وكلية القرآن الكريم سنة 2007م.
8- محبطات الأعمال في القرآن الكريم. بحث محكّم ومنشور في المجلة العلمية لكلية أصول الدين والدعوة بطنطا وكلية القرآن الكريم سنة 2007م.
ثانيا: أبحاث محكمة ومنشورة في مؤتمرات دولية.
9-طلع النخيل بين القرآن والعلم الحديث. بحث مقدم إلى مؤتمر: " القرآن الكريم وعلوم الحياة" المنعقد في جامعة ديالي بدولة العراق يوم 21 فبراير 2022م.
10-فقه الابتلاء بالضر بين أهل الإيمان وأهل الكفر. دراسة موضوعية. بحث مقدم إلى مؤتمر: مستجدات الدراسات الإسلامية والعربية في عصر جائحة كوفيد 19. المنعقد في كلية الدراسات الإسلامية والعربية جامعة شريف هداية الله الإسلامية الحكومية جاكرتا، بالتعاون مع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر فرع أندونيسيا. 27،28 ربيع أول 1443ه.3، 4نوفمبر2021م.
11-تنزيل الآيات على الواقع. دراسة في تفسير د محمد أبو موسى لسور آل حم. بحث مقدم إلى مؤتمر: دور الأزهر في الدفاع عن ثوابت العقيدة ونشر القيم الإسلامية. المنعقد في كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات جامعة الأزهر بني سويف. السبت 24 ربيع أول1443ه. 30/ 10/2021م
12-الاتجاه النقدي عند الإمام أبي منصور الماتريدي في تفسيره . بحث في مؤتمر جهود علماء بلاد ما وراء النهر. الدورة الثالثة. كلية الآداب جامعة الوادي الجديد 2021م
13-إسهامات علماء ما وراء النهر في القراءات وعلومها. في مؤتمر (إسهامات بلاد ما وراء النهر في إثراء الحضارة الإسلامية) المنعقد بمكتبة الإسكندرية 3،4 إبريل 2016م.
14-معالم النهضة في قصة سليمان كما بينها القرآن الكريم. في مؤتمر: القرآن الكريم ومقومات النهضة. المنعقد في الأردن جمعية المحافظة على القرآن الكريم 25 ،26 سبتمبر 2010م.
15-الترتيب الألفبائي لموسوعة التفسير الموضوعي. ماله وما عليه. في مؤتمر: التفسير الموضوعي معالم وآفاق، المنعقد في جامعة الشارقة 25، 26 إبريل 2010م.
16-قضية المصطلح في علوم القرآن . دراسة وتحليل. في مؤتمر: العلوم الإسلامية والعربية وقضايا الإعجاز في القرآن والسنة. المنعقد في جامعة المنيا 4-6 مارس2007م
17-أسلوب الشدة في الحوار القرآني مع الآخر. في مؤتمر: الحوار مع الآخر في الفكر الإسلامي. المنعقد في جامعة الشارقة 17-20 إبريل 2007م.
18-من معالم القيادة والجندية الصالحة في القرآن الكريم. في مؤتمر :العسكرية في القرآن نظمته وزارة الدفاع بالمملكة العربية السعودية من 28/3/1428ه ـإلى 2/4/1428هـ.
ثالثا: أبحاث محكّمة في اللجنة العلمية الدائمة للتفسير في جامعة الأزهر.
19-الصور البيانية في ربع ( مثل الفريقين كالأعمى والأصم) تاريخ:2013.
20-الإجمال والتبيين في القرآن الكريم. تاريخ النشر: 2005م.
21-المنافقون كما وصفتهم سورة التوبة. تاريخ النشر: 2005م.
22-فيض الكريم في تفسير سورة إبراهيم. تاريخ النشر:2003
23-بديع التجريد في القرآن المجيد. تاريخ النشر: 2003م
24-بلاغة الاحتباك في القرآن الكريم. منشور بتاريخ 2002م.
رابعا: أبحاث محكّمة في غير التخصص الدقيق.
25-حق تملّك المرأة. ضمن مجموعة بحوث. حقوق المرأة في الإسلام.
المؤتمرات الدولية:
* مؤتمر : (مستجدات الدراسات الإسلامية والعربية في عصر جائحة كوفيد 19). المنعقد في كلية الدراسات الإسلامية والعربية جامعة شريف هداية الله الإسلامية الحكومية جاكرتا، بالتعاون مع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر فرع أندونيسيا. 27،28 ربيع أول 1443ه.3، 4نوفمبر2021م.
* مؤتمر: (دور الأزهر في الدفاع عن ثوابت العقيدة ونشر القيم الإسلامية). المنعقد في كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات جامعة الأزهر بني سويف. السبت 24 ربيع أول1443ه. 30/ 10/2021م.
*مؤتمر:(الشباب في عيون التراث. ضوابط التنشئة وآفاق الانطلاق) المنعقد في كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنين بالقاهرة. الأربعاء والخميس 13، 14/10/2021م.
* مؤتمر (إسهامات بلاد ما وراء النهر في إثراء الحضارة الإسلامية) الدورة الثالثة في كلية الآداب جامعة الوادي الجديد 2021م
*مؤتمر (العلوم الإسلامية ودورها في ترسيخ القيم المجتمعية) المنعقد في كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنين جامعة الأزهر بالقاهرة في يومي الأربعاء والخميس 12، 13 ديسمبر 2018م وألقيت فيه ملخصين:
أ-أثر الشواهد الشعرية البلاغية في ترسيخ القيم الأخلاقية. دلائل الإعجاز نموذجا.
ب-آية السيف. تسمية خاطئة وفهم أشد خطأ.
*مؤتمر (الفكر المقاصدي في العلوم الإسلامية والعربية) المنعقد في كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بجامعة الأزهر بالقاهرة المنعقد في الفترة من 25-26نوفمبر 2018م وعنوان ملخصي: (نحو منهج تدبري مقاصدي للقرآن الكريم)
*مؤتمر (إسهامات بلاد ما وراء النهر في إثراء الحضارة الإسلامية) المنعقد بمكتبة الإسكندرية في مكتب الإسكندرية 3-4 إبريل 2016م وعنوان البحث(إسهامات علماء ما وراء النَّهر ف القراءات وعلومها).
 
الأستاذ الدكتور/ ناجح غازي محمد رزق
تاريخ ومحل الميلاد: م ۱۹٦٣/٣/٤ قرية الورق - مركز سيدي سالم - محافظة كفر الشيخ العنوان الحالي: كفر الشيخ -
العمل : أستاذ التفسير وعلوم القرآن بكلية الدراسات الإسلامية والعربية بنات بكفر الشيخ
المؤهلات العلمية:
١- الإجازة العالية (الليسانس) شعبة التفسير وعلوم القرآن بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف دور مايو سنة ١٩٨٦ م من كلية أصول الدين بالقاهرة - جامعة الأزهر.
۲- درجة التخصص (الماجستير) في التفسير وعلوم القرآن بتقدير ممتاز سنة ۱۹۹۳م من كلية أصول الدين والدعوة بالمنصورة جامعة الأزهر.
٣- درجة العالمية (الدكتوراه) في أصول الدين في التفسير وعلوم القرآن بمرتبة الشرف الأولى، سنة ۱۹٩٦ م - كلية أصول الدين والدعوة بالمنصورة جامعة الأزهر.
الخبرات العلمية:
1- معيد بقسم التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين والدعوة بالمنصورة من ۱۹۸۹/۱/۱.
2- مساعد بقسم التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين والدعوة بالمنصورة في
۱۹۹۳/۸/۲۹.
٣- مدرس بقسم التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين والدعوة بالمنصورة في ۱۹۹۷/۳/۱۲.
٤- أستاذ مساعد بقسم التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين والدعوة بالمنصورة في ۲۰۰۲م.
5- أستاذ بقسم التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين والدعوة بالمنصورة في ٢٠١١م.
الأبحاث والمؤلفات:
١- رسالة الدكتوراه بعنوان «التفسير بالمأثور لسورة الحج مع بيان الوحدة الموضوعية للسورة».
۲- رسالة ماجستير بعنوان «التفاضل بين المخلوقات في ضوء القرآن الكريم» - دراسة موضوعية. –
3- الإنذار في القرآن الكريم دراسة موضوعية بحث منشور في مجلة كلية أصول الدين والدعوة بالمنصورة، العدد الخامس سنة ١٩٩٩م.
٤- النور في القرآن الكريم- دراسة موضوعية- بحث منشور في مجلة أصول الدين والدعوة
بالمنصورة، العدد السادس، سنة ٢٠٠٠م.
٥- شفاء الصدور بتفسير سورة الطور «دراسة تحليلية».
٦- منحة الجليل في علوم التنزيل
٧- التسبيح والمسبحون في القرآن الكريم - دراسة موضوعية.
8- الليل في ضوء القرآن الكريم - دراسة موضوعية.
9 - أسباب النصر في القرآن الكريم.
10- المنقذ من الضلالات بالتنبيه علي ما في التفسير من الإسرائيليات.
١1- الأوامر المصروفة عن ظاهرها من الوجوب إلى الإباحة في القرآن الكريم - دراسة تطبيقية .
12- الصور البلاغية في القرآن الكريم من أول سورة النساء إلي آخر الربع .
١3- الصور البلاغية في القرآن الكريم من قوله تعالي (لا خير في كثير من نجواهم ) إلي آخر الربع.
٢- شارك في أعمال الخير، وفي تأسيس الجمعيات الخيرية التي تخدم المسلمين.
3- القيت محاضرات في التفسير وعلوم القرآن لطلبة وطالبات معهد إعداد الدعاة بوزارة الأوقاف بجمهورية مصر العربية.
4- مديرا لمركز البحوث بجامعة جازان بالمملكة العربية السعودية ٢٠٠٨-٢٠٠٩م.
5- الإشراف على العديد من رسائل الماجستير والدكتوراه بجامعة الأزهر وعضو في مناقشة الرسائل بجامعة الأزهر والجامعات الأخرى.
- عميدا سابقا لمعهد إعداد الدعاة بوزارة الأوقاف .
عضو لجنة التحكيم لترقية الأساتذة اللجنة العلمية الدائمة بجامعة الازهر
۱۲- عميدا سابقا لكلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بكفر الشيخ جامعة الأزهر.
۱۳- رئيسا حاليا للجنة الدينية بمجلس القبائل والعائلات المصرية بكفر الشيخ .
 
عودة
أعلى