• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • نظم عزو الطرق للشيخ المتولي

      هذا نظم لطرق الأئمة في القراءات و هو لم يطبع بعد و قد حققته على عدة نسخ و قرأته على الشيخ عبد الباسط هاشم و هو يحفظه تماما و صححته عليه و أعرضه عليكم و من كان عنده فضل علم فليجد به بارك الله فيكم .
      سأبدأ بذكر المقدمة فإن رأيتم أهمية الموضوع و إلا توقفت :
      بسم الله الرحمن الرحيم
      1 - أَقُولُ بَعدَ حَمْدِ ذِي الجَلاَلِ مُصَلِّيًا عَلَي النَّبِي وَ الآلِ
      2 - إِنَّ كِتَابَ رَبِّنَا عَزَّ وَ جَلْ نُورٌ وَ مِنْ نُورٍ عَلَي نُورٍ نَزَلْ
      3 - وَ قَدْ سَأَلُتُ اللهَ أَنْ يَنْفَعَنِي بِسِرِّهِ فَضْلاً وَ أَنْ يَهْدِيَنِي
      4 - لِنَظْمِ أَوجُهٍ تَرَاهَا مُسْنَدَةْ جُدْ رَبِّ بِالقَبُولِ وَ المُسَاعَدَةْ
      إن شاء الله سأعرف بالشيخ المتولي في موضوع مستقل .

    • #2
      أخي الحبيب أبا الجود جاد الله علينا وعليك بفضله وكرمه
      أشكرك على مشاركتك ، وأسأل الله لك العون والتوفيق.
      أولاً: الموضوع جيد ، وأرجو منك الاستمرار.
      ثانياً : هل لهذه المنظومة شرح؟ للمؤلف أو غيره ؟
      ثالثاً : الدكتور إبراهيم الدوسري - وفقه الله - له معرفة وعناية بالشيخ المتولي وكتبه ، وأرجو أن يتحفنا برأيه هل من الأفضل سرد المنظومة شيئاً فشيئاً. حتى يمكن مناقشة كل جزء على حدة؟
      أم أن الأفضل الصبر حتى الانتهاء من طباعتها ثم وضعها على هيئة ملف وورد؟ أم أن الأمر سيان؟!

      وفقكم الله جميعاً. وللعلم فالأخ الكريم أبو الجود له عناية بالمنظومات ، وأرجو منه أن يتحفنا بما توفر عنده على هيئة ملفات مرفقة في مكتبة الملتقى ،أسأل الله له العون والتوفيق.
      عبدالرحمن بن معاضة الشهري
      أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

      تعليق


      • #3
        أسأل الله التوفيق

        سعدت بردك على موضوعي و هو يدل على تواضعك :
        المنظومة لم تطبع طبعة مستقله و لم تكتب مشكلة بعد و هذه أول مره تخدم .
        و كان الدكتورإبراهيم الدوسري أول من أرشدني إليها في كتابه عن المتولي ثم بحثت عن مخطوطات لها .
        و المنظومه ليس لها شرح و إن كان هناك اقتراح أن يقوم الفضلاء في هذا النتدى بالبدء في شرحها و المذاكرة في هذا الموضوع فسيكون عمل رائد اسأل الله التوفيق لكل من قدم خيرا .
        بخصوص التعريف بالشيخ المتولي فكل من سيكتب عنه بعد كتاب الدكتور الدوسري فهو عيال عليه لا محاله .
        و أخيرا أسأل الله التوفيق لهذا المنتدى المبارك .

        تعليق


        • #4
          طرق هاء السكت

          5. هَا السَّكْتِ فِي كَالْعَالَمِينَ وَرَدَا * *مِنْ غَايَةٍ لِنَجْلِ مِهْرَانَ لَدَى
          6. رُوَيْسِِهِمْ و الْحَضْرَمِي مِنْ مُسْتَنِيرِ **مِصْبَاحٍ إِنْ يُظْهِرْ بِخُلْفٍ يَا بَصِيرِ
          7. وَ كَعَلَيَّ هَاءُ يَعْقُوبَ لَدَى **ابْنُ سُوَارٍ مِثْلَ دَانِيٍّ بَدَا
          8. مَعَ ابْنِ غَلْبُونٍ وَعِنْدَ رَوحِ * *رَوى ابْنُ مِِهْرَانَ افْهَمَنَّ شَرْحِي
          9. فِي ثَمَّ عَنْ رُوَيسٍ الدَّانِي وَفِي**ذِي نُدْبَةٍ صَاحِبُ مِصْبَاحٍ يَفِي
          10. بِهَا وَ فِيهِمَا أَبُو العِزِّ نَقَلْ **كَذَا ابنِ مِهْرَانَ فَكُنْ مِمَّنْ عَقَلْ
          11. وَ الهَا لِيَعْقُوبَ بِنُونِ النِّسْوَةِ **مِنْ مُسْتَنِيرٍ وَ مِنَ التَّذْكِرَةِ
          12. كَذَاكَ مِنْ مُفْرَدَتَينِ وَ اخْتُلِفْ **عُنْهُ مِنَ الْمِصْبَاحِ حَسْبَمَا أُلِفْ
          13. وَ هْيَ عَنِ الْقَاضِي عَنِ النَّخْاسِ عَنْ **رُوَيْسِهِمْ لَدَى أَبِي الْعِزِّ اعْلَمَنْ
          14. وَهْيَ لِرَوْحِهِمْ رَوَاهَا الطَّبَرِي* *مَعَ ابْنِ مِهْرَانِهِمُو فَحَرِّرِ

          تعليق


          • #5
            عزو الطرق

            شكرا لفضيلة المشرف العام وأبي الجود .
            ولقد تم التعريف بهذه المنظومة في كتاب الإمام المتولي وجهوده في علم القراءات .
            وهي أطول منظومات المتولي ، وعدد أبياتها (1029) ، وشيخنا أحمد مصطفى يستظهرها كاسمه .
            وهي من أنفس منظوماته .
            وهي جديرة بالبحث والدراسة .

            ومع وافر تقديري لأخي أبي الجود فإني أرى أن الشيخ المتولي لا يزال بحاجة إلى البحث ،وسأكون أنا أول المستفيدين إن شاء الله ، والعلم رحم بين أهله . وشكرا ..

            تعليق


            • #6
              جزاك الله خيرا شيخنا الدوسري

              أشكر للدكتور الدوسري إطلالته على الموضوع و تواضعه الجم و أرجو من الأخوة العلماء بالقراءات المشاركة في محاولة الخروج بشرح للمنظومة العظيمة التي لم يشرحها أحد قبلا فهل تجد من يبدأ 15- وَالْهَاءُ لِلْبَزِّيِّ فِي نَحْوِ فَلِمْ **بِخُلْفِ حِرْزٍ مُسْتَنِيرٍ قَدْ عُلِمْ
              16- وَدُونَ خُلْفٍ لِابْنِ بَلِّيمَةَ عَنْ **كَذَاكَ لِلْدَانِيِّ عَنْ أَبِي الْحَسَنْ
              17- وَ عِنْدَ يَعْقُوبٍَ رَوَى أَبُو الْكَرَمْ **كَالطَّبَرِي وَ صَاحِبُ الْمُبْهِجِ أَمّْ
              18- مَعَ ابْنِ فَحَّامٍ وَيَرْوِي الدَّانِيْ **عَنْ فَارِسٍ فَخُذْهُ بِاسْتِيقَانِ
              19- وَعَنْ رُوَيْسِهِمْ أَبُو الْعِزِّ تَلَا **مَعَ ابْنِ مِهْرَانِهِمُِ فَحَصِّلَا
              20- لَكِنْ مِنَ الْإِرْشَادِ مُسْتَنِيرِ ** فِيمَهْ لِيَعْقُوبٍَ بِلَا نَكِيرِ
              21- مِمَّهْ لِدَانِيٍ وَ قُلْ بِمَهْ لَدَى ** ابْنُِ سُوَارٍ مَعْهُ أَيْضَاً وَرَدَا
              22- عَمَّهْ لِكُلٍّ مِنْهُمَا كَالْفَارِسِيْ **وَ الْمَالِكِي أَيْضَاً مَعَ الْقَلَانِسِيْ
              23- مَعَ ابْنِ غَُلْبُونٍ عَنَيتُ طَاهِرَا **مَعْ أَبِي الْعَلَاءِ فُزْتَ ذَاكِرَا

              تعليق


              • #7
                طرق الإشمام

                24- أَشْمِمْ لِخَلَّادِ الصِّرَاطَ أَوَّلَا
                َو ذَا بِتَيْسِيرٍ وَ حِرْزٍ وَ عَلَى
                25- فَارِسٍ الدَّانِي بِهِ قَرَا وَ ذَا
                عَنْ عَبْدِ بَاقٍ جَا بِتَجْرِيدٍ خُذَا
                26- وَإِنَّهُ عَنِ ابْنِ شَاذَانَ زُكِنْ
                وَفِيهِ و الثَّانِي أَتَى مِنْ غَايَةِ
                27- أَيْ لِابْنِ مِهْرَانِهِمُ فَلْتُثْبِتِ
                و َلِأَبِي إِسْحَاقَ عَنْ وَزَّانِ
                28- مِنْ مُسْتَنِيرٍ وَ هْوَ مِنْ عُنْوَانِ
                وَالْمُجْتَبَى أَيْضَاً وَ مِنْ كِفَايَةِ
                29- ُكبْرَى عَنِ الْوَزَّانِ يَا ذَا الْفِطْنَةِ
                وَ أَشْمِمَاً مِنْ َكامِلٍ وَ رَوضَةِ
                30- أَبِي عَلِيٍّ كُلَّ ذِي أَلْ يَا فَتِيّ
                وَ الْمَالِكِي وَالْفَارِسِي بِهِ تَلَا
                31- صَاحِبُ تَجْرِيدٍ عَلَيهِمَا كِلَا
                وَهْوَ لِجُمْهُورِ الْعِرَاقِييِنَ َعَنْ
                32- وَزَّانِهِمْ مُعَدَّلٍ رَوَى افْهَمَنْ
                وَ عَنْهُمَا مَنْ مُسْتَنِيرٍ لَا تُشِمْ
                33- شَيئَاً وَ أَيْضَاً عِنْدَ مَكِّيٍّ فُهِمْ
                كَصَاحِبِ الْكَافِي وَ ذِي الْهِدَايَةِ

                تعليق


                • #8
                  العزو من 1-300

                  الأخوة الكرام أعتذر لتأخري لظروف عارضة أسأل الله التيسير و بين أيديكم الأبيات من 1- 300من عزو الطرق مشكلة و مراجعة أدعو الجميع إلى قراءتها و إبداء الملاحظات القيمة من المشايخ و الباقي في الطريق و بارك الله في كل من قرأ و دعا بخير

                  تعليق


                  • #9
                    جزاك الله خيراً فأنت أبو الجود حقاً. مجهود رائع تستحق عليه كل الشكر والتقدير.
                    وفقك الله وجزاك خيراً. وهناك أخي الكريم خالد طريقة لتنسيق الشعر على برنامج الوورد لم أرك نهجتها ، فهل خفيت عليك ؟ لا أظن !
                    أرجو أن نوفق معاً في تنسيقها جيداً بعد الانتهاء منها ، ونقلها لمكتبة شبكة التفسير . وننظر بعد ذلك في مدارستها وحل كثير من رموزها ، ولدي سؤال عاجل حول قوله :

                    [align=center]52- ثُمَّ لَهُ مِنْ جَامِعِ ابْنِ فَارِسِ كَذَاكَ مِنْ كِفَايَةِ الْقَلَانِسِي[/align]
                    من هو ابن فارس المقصود ؟ وما هو جامعه الذي يعنيه في البيت ، وقد رأيته كرر كثيراً ذكر جامع ابن فارس في هذا الجزء من منظومته 18 مرة !

                    هل هو يقصد أحمد بن فارس اللغوي فإن له كتاباً بعنوان (جامع التأويل في التفسير) ؟ أرجو أن أجد جواباً ، فقد لفت هذا التكرار نظري.
                    عبدالرحمن بن معاضة الشهري
                    أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

                    تعليق


                    • #10
                      عذرا على التطفل فعلى الرغم أن السؤال موجه لأخينا الفاضل الذي نحبه في الله أبي الجود، لكن لأن الجواب تحت يدي أحببت أن أوفر عليه وقته، ولا غنى عن تعليقه حفظه المولى ووفقه لكل خير.

                      قلت ذكر ابن الجزري في النشر كتابين باسم الجامع ‏

                      الأول كتاب الجامع في العشر ‏
                      لأبي الحسين نصر بن عبد العزيز الفارسي
                      وذكر وفاته سنة 461 هـ

                      الثاني ذكره بعد عدة ورقات فقال:‏
                      ‏ كتاب الجامع
                      في القراءات العشر وقراءة الأعمش ‏
                      ونسبه للإمام أبي الحسن على بن محمد بن على بن فارس الخياط البغدادي المتوفى في حدود سنة 450‏

                      فـ (ابن فارس) هو الثاني لا الأول (الفارسي) والله أعلم

                      تعليق


                      • #11
                        جزاكم الله خيرا

                        أخي عبد الرحمن الأخ الكريم راجي رحمة ربه وفقكم الله لكل خير كما شجعتم العمل المتواضع و الأمر بالنسبة لابن فارس هو كما قال أخي الراجي جعله الله من أهل الفردوس الأعلى و سأذكر ترجمة ابن فارس لاحقا إن شاء الله
                        أما بالنسبة للتنسيق فالمتن منسق عندي غير أني آثرت هذا الوضع حتى أنتهي من المنظومة ثم أنزلها منسقة و الوضع الحالي يريح من يريد التعديل فيها
                        و أرجو من الأخوة العلماء في المنتدى أن يبينوا أوجه القصور في المنظومة حتى تخرج في أبهى حلة فهي حقيقة عمل ضخم في موضوع صعب
                        و الله الموفق

                        تعليق


                        • #12
                          جزاكما الله خيراً أخوي الكريمين على سرعة الجواب وصوابه.
                          تبادر إلى ذهني أنه أحمد بن فارس الرازي فمعذرة على سوء الفهم !
                          عبدالرحمن بن معاضة الشهري
                          أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

                          تعليق


                          • #13
                            بسم الله الرحمان الرحيم
                            و الصلاة و السلام على سيد المرسلين
                            أما بعد ،
                            السلام علكيم و رحمة الله و بركاته
                            أخي أبو الجود جزاك الله خيرا على مجهوداتك القيمة وما تقدمه من عمل في خدمة كتاب الله.
                            ونحن لازلنا ننتظر أن تجود علينا ببقية النظم.

                            و الله الموفق.

                            تعليق


                            • #14
                              هذا نظم عزو الطرق كاملا حملته منذ فترة من ملتقى أهل القرءان و قد قمت بتسجيله هو و مجموعة كبيرة من منظومات المتولى و لقد وضعت نظم العزو فى المرفقات و هذا هو مسموع بصوت أخيكم
                              http://khayma.com/tajweed/taha/azw.rm
                              و هنا تجدون بقية المنظومات
                              http://www.khayma.com/tajweed/qmoton.htm
                              و السلام عليكم

                              تعليق


                              • #15
                                جزاك الله خيرا أخي طه وجعله في ميزان حسناتك.

                                تعليق


                                • #16
                                  جزاكم الله خيرا

                                  تعليق


                                  • #17
                                    بارك الله فيك على هذا النظم المبارك
                                    رحم الله القراء العشرة وادخلني معهم الجنان
                                    ابن عامر الشامي

                                    تعليق


                                    • #18
                                      جــــــــزاكم الله خيرا...
                                      في اِزديادِ العلمِ إرْغامُ العِـدَى *** وَصَلاحُ العلمِ إصْلاحُ العَمل

                                      تعليق


                                      • #19
                                        ألا يتتابع هذا العمل المبارك النافع؟
                                        أبو تمـيم الأهـدل

                                        تعليق

                                        20,488
                                        الاعــضـــاء
                                        234,576
                                        الـمــواضـيــع
                                        43,649
                                        الــمــشـــاركـــات
                                        يعمل...
                                        X