• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • هل سأجد جواباً؟؟

      أحبتي في الله آمل أن أجد لهذه الأسئلة جواباً سريعاً.

      أولاً ما المقصود ببلاد البحرين في عهد الصحابة والتي أرسل إليها عثمان أحد المصاحف التي نسخها.
      ثانيا : ما معنى أخذ عنه القراءة بواسطة مثلا:الدوري والسوسي أخذا القراءة عن أبي عمرو البصري بالوساطة . ولماذا لم يأخذاها مباشرة.
      ثالثاً مالقول الصحيح في المراد بالأحرف السبعة.

    • #2
      الأخ الفاضل أبو عبد الله ..
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أما بعد:
      فسؤالك عن البحرين يمكن ان ترجع فيه إلى معجم البلدان لياقوت الحموي ، وقد بين أنها البلاد التي على ساحل الخليج العربي بدءًا من جنوب البصرة إلى عُمَان ، فتشمل الأحساء والدمام وقطر والإمارات وعمان والكويت .
      وقد جعل بعضهم قصبة البحرين( أي : عاصمتها ) هجر ( الأحساء حاليًا ) .
      واما أخذ الدوري والسوسي القراءة بواسطة عن أبي عمرو ؛ فلأنهما لم يعاصراه ، فأبو عمرو توفي سنة 154 ، والدوري توفي سنة 246 ، والسوسي توفي سنة 261 ، وقد أخذا القراءة عن تلميذ أبي عمرو ، وهو يحيى بن المبارك بن المغيرة اليزيدي المتوفى سنة 202 .
      واما سؤالك عن الأحرف السبعة فقد سبق طرح موضوعها في الملتقى ، فلعلك ترجع إليه على هذا الرابط . ويمكنك الاستفادة من فهرس ملتقى أهل التفسير والبحث عن المشاركات السابقة حول موضوع الأحرف السبعة.


      د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
      أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
      [email protected]

      تعليق


      • #3
        لمزيد من الفائدة

        السلام عليكم و رحمة الله
        لا مزيد على ماذكره الدكتور مساعد

        سوى أن ياقوت الحموي ذكر أن لفظ البحرين ( جامدٌ غير مشتقٍ ) في حال الرفع و النصب و الجر
        و ذكر ما خالف فيه الزمخشري في ذلك .

        و أما موقعه فهو كذلك من البصرة إلى عمان و فيها عيون و مياه و بلاد واسعة . و كل ذلك في الأحساء

        ينظر معجم البلدان ، ياقوت الحموي ، 1 / 346 - 349 ، دار الفكر ، مصوَّرة من دار صادر ، 1995 م

        و الله الموفق
        د/عَبْدَالله بن صَالِح الخُضَيْرِي
        الأُسْتَاذ المُشَارك بِكُلِيَّة الدَّعْوة وَأُصُوْل الدِّيْن
        جَامعَة أمَّ القُرَى - مكَّة المُكَرَّمَة

        تعليق


        • #4
          أشكر شيخنا الدكتور مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار .
          والشيخ عبد الله الخضيري
          على إفادتهما وجزاهم الله خيراً.

          تعليق

          20,488
          الاعــضـــاء
          234,551
          الـمــواضـيــع
          43,641
          الــمــشـــاركـــات
          يعمل...
          X