• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • ميزان

      قال الله تعالى : وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا [ الأعراف : 31 ] .
      هذا الجزء من الآية يبين ميزان الأكل والشرب ، حتى قال بعض السلف : جمع الله الطب كله في نصف آية : وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا [ الأعراف : 21 ] .
      وروى عبد الرزاق عن ابن عباس - - قال : أحل الله الأكل والشرب ما لم يكن سرفًا أو مخيلة [1] .
      وروى أحمد عَنْ عَمْرِو بْنِ شُعَيْبٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ - - قَالَ : " كُلُوا ، وَاشْرَبُوا ، وَتَصَدَّقُوا ، وَالْبَسُوا ، فِي غَيْرِ مَخِيلَةٍ وَلَا سَرَفٍ ؛ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ أَنْ تُرَى نِعْمَتُهُ عَلَى عَبْدِهِ " ؛ ورواه النسائي وابن ماجة بنحوه [2] .
      وروى أحمد والترمذي والنسائي وابن ماجة عَنْ المِقْدَامِ بْنِ مَعْدِي كَرِبَ - - قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ - - يَقُولُ : " مَا مَلَأَ ابْنُ آدَمَ وِعَاءً شَرًّا مِنْ بَطْنٍ ، بِحَسْبِ ابْنِ آدَمَ أُكُلَاتٌ يُقِمْنَ صُلْبَهُ ، فَإِنْ كَانَ لَا مَحَالَةَ فَثُلُثٌ لِطَعَامِهِ ، وَثُلُثٌ لِشَرَابِهِ ، وَثُلُثٌ لِنَفَسِهِ " [3] .
      وقوله سبحانه : وَلَا تُسْرِفُوا قال ابن زيد : ولا تأكلوا حرامًا ، ذلك الإسراف . وقال ابن عباس في قوله تعالى : إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ في الطعام والشراب [4] .
      قال ابن جرير : وقوله : إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ي، قول الله تعالى : إن الله لا يحب المتعدين حده في حلال أو حرام ، الغالين فيما أحل الله أو حرم ؛ بإحلال الحرام أو بتحريم الحلال ، ولكنه يحب أن يُحلَّل ما أحل ، ويحرم ما حرم ، وذلك العدل الذي أمر به [5] .
      ولا شك أن أكل الحرام إسرافٌ ، ومن الإسراف - أيضًا - صنع ما لا يحتاجه من الطعام ثم الرمي به ، فلا يستفيد منه إنسان ولا حيوان ، وكذلك الأكل فوق الحاجة هو من الإسراف ؛ لأنه مضر بالجسد ؛ والعلم عند الله تعالى .
      ----------------------------------------------
      [1] عبد الرزاق ( 20515 ) ، ورواه ابن جرير : 8 / 120 ، و ابن أبي حاتم ( 8379 ) .
      [2] أحمد : 2 / 181 ، 182 ، والنسائي ( 2559 ) ، وابن ماجة ( 3605 ) ، وإسناده حسن . ورواه ابن أبي شيبة ( 24877 ) ، والحاكم : 4 / 135 ، وصححه ووافقه الذهبي .
      [3] أحمد : 4 / 132 ، والترمذي ( 2380 ) ، والنسائي في الكبرى ( 6768 : 6770 ) ؛ وابن ماجة ( 3349 ) ، والحاكم : 4 / 121 ، 331 ، 332 ، وصححه ووافقه الذهبي ؛ وحسنه الحافظ في الفتح : 9 / 438 ( الريان للتراث ) .
      [4] انظر الأقوال عند ابن جرير : 8 / 120 ، وابن أبي حاتم ( 8387 ، 8380 ) .
      [5] ابن جرير : 8 / 121 .
      د . محمد عطية
    20,451
    الاعــضـــاء
    234,365
    الـمــواضـيــع
    43,556
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X